وزير النفط الايراني: توتال لا تستطيع الخروج من الاتفاق معنا

وزير النفط الايراني: توتال لا تستطيع الخروج من الاتفاق معنا
الأحد ١٩ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٨:٠٣ بتوقيت غرينتش

اكد وزير النفط بيجن نامدار زنكنة ان الاتفاق الموقع بين ايران وشركة توتال الفرنسية بشان تطوير المرحلة 11 من حقل بارس الجنوبي (جنوب البلاد)، يعتبر وثيقة قانونية؛ مضيفا ان توتال لاتستطيع في ظل الظروف الطبيعية التنصل عن تنفيذ هذا المشروع.

العالم - ايران

جاءت تصريحات زنكنة امس السبت عقب اللقاء مع مساعد رئيس وزراء اوزبكستان "عليشير سلطانيف"، وتعليقا على الانباء المتضاربة حول مشروع تطوير المرحلة 11 من حقل بارس الجنوبي مع شركة توتال.

واذ اعرب عن اسفه لمحاولات البعض الرامية الى خروج الشركة الفرنسية من هذا الاتفاق، قال وزير النفط الايراني ان هناك اتفاقا قد ابرم بين شركة توتال مع سي ان بي سي وبتروبارس، وقد تحدّدت فيه طبيعة الظروف التي تسمح للشركة الفرنسية الخروج من هذه الاتفاقية.

واردف قائلا، ان توتال فقط في حال تنفيذ "الحظر الدولي" من جانب مجلس الامن ضد ايران سيكون بإمكانها الخروج من هذا الاتفاق.

وفي جانب اخر من تصريحاته، اشار زنكنة الى محاور محادثاته مع مساعد رئيس الوزراء الاوزبكي؛ مؤكدا رغبة الجمهورية الاسلامية في تنمية العلاقات مع هذا البلد.

وفيما اشار الى رغبة اوزبكستان في عقد استثمارات في مجال التنقيب واستخراج النفط والبتروكيمياء، صرح وزير النفط الايراني ان المسؤول الاوزبكي التقى (في ذات السياق) بالمدير العام للشركة الوطنية للصناعات البتروكيمياوية "رضا نوروز زادة" وبحث معه في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وتابع قائلا، ان اوزبكستان ترغب في شراء النفط من ايران؛ مصرحا ان هذا الموضوع من شانه ان يتخذ كخطوة اولى في سياق تنمية العلاقات الثنائية بين البلدين.

109-4

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة