ايران: ثمة اجراءات احتياطية عند انسحاب توتال من الاتفاق الغازي

ايران: ثمة اجراءات احتياطية عند انسحاب توتال من الاتفاق الغازي
الثلاثاء ٢١ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠١:١٢ بتوقيت غرينتش

أعلن المتحدث الحكومة الايرانية محمد باقر نوبخت، أن تم اتخاذ الاحتياطات اللازمة في حال قررت شركة توتال الفرنسية الانسحاب من تطوير المرحلة 11 من حقل بارس الغازي المشترك مع قطر.

العالم - ايران

وأوضح نوبخت في مؤتمر صحافي الثلاثاء، أن الاتفاق مع شركة توتال، سلك عملية مطولة نسبيا وشهد تدقيقا وتقييما في مواطن مختلفة، وأن قوة الاتفاق تتمثل في أخذ الاحتياطات اللازمة، اذا ما انسحب طرف العقد (توتال) من الاتفاق، مشددا على أنه لن يتم التخلي عن الحقوق الوطنية بهذا الخصوص.

ولفت المتحدث الى أن اميركا تعكر صفو اي اتفاق تبرمه طهران مع اي طرف في هذه المرحلة، وأن العالم بأجمعه يعلم أن الاميركيين مخطئون وأن الحق بجانب ايران.

وبيّن نوبخت أن اي حدث يطرأ على عقد توتال سيواجه بالاجراءات اللازمة.

يذكر أن توتال الفرنسية تستحوذ على حصة تبلغ 50.1% من قيمة العقد النهائي البالغة 4.879 مليار دولار والمبرم في يوليو/تموز 2017 لتطوير المرحلة 11 من حقل بارس الغازي، فيما تبلغ حصة شريكتيها الشركة الصينية 30% و"بتروبارس" الايرانية 19.9%.

وكانت شركة توتال الفرنسية، أعلنت على لسان رئيسها التنفيذي "باتريك بويان" مؤخرا، أنها ستعيد النظر في مشروعها الإيراني للغاز إذا قررت الولايات المتحدة فرض "عقوبات" أحادية الجانب على طهران.

من جهة ثانية أعلن نوبخت عن اختتام برنامج الشراء الحكومي للقمح المحلي هذا العام، عبر ابتياع 8.722 مليون طن بقيمة 115.93 تريليون ريال (الدولار= 35 الف ريال)، وقد تم سداد جميع مستحقات المزارعين بنسبة 100 بالمئة. 

103-10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة