هذه المأكولات تقضي على إلتهابات الجسم نهائياً

هذه المأكولات تقضي على إلتهابات الجسم نهائياً
الإثنين ٠٤ ديسمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٠٨ بتوقيت غرينتش

الإلتهاب هو جزء من استجابة الجسم المناعية لإزالة المثيرات الضارة، بما في ذلك الخلايا التالفة، المهيجات أو مسببات الأمراض.

العالم - منوعات

يمكن للإلتهابات أن تكون حادة أو مزمنة وسرعان ما يصبح شديدة، مع أعراض تستغرق أسبوعاً أو حتى عدّة أشهر لا بل سنوات.

ما هي أعراض الإلتهابات في الجسم؟

من أعراض الإلتهابات في الجسم:

الاحمرار والتورم ، آلام و تصلب المفاصل. الالتهاب قد يسبب أيضا أعراض شبيهة بأعراض الانفلونزا عامة مثل الحمى والرعشة، وفقدان الطاقة، والصداع، وفقدان الشهية وتصلب العضلات.

هناك إرتباط فعلي بين المشاكل الصحية والإلتهابات وتشمل حبّ الشباب، والربو، والتهاب الجيوب الأنفية، وتصلب الشرايين، التهاب اللثة، وأمراض الجهاز الهضمي، وحمى القش، والتهاب البروستات المزمن، وأمراض الأمعاء الالتهابية، والتهاب القولون التقرحي، ومرض كرون، والتهاب المفاصل الروماتويدي، والتهاب المثانة الخلالي وحتى السرطان.

إذا كنت ترغبين في الحفاظ على صحة جيدة، من المهم أن تسيطري على الالتهاب في الجسم عن طريق اتباع نمط حياة صحي واتباع نظام غذائي. هناك عدد كبير من الأطعمة التي لها خصائص مضادة للالتهابات ويمكن أن تساعد في منع ومكافحة الالتهابات:

1- زيت الزيتون:

يوفّر زيت الزيتون حماية ضد التهاب بسبب مركباته المفيدة خصوصاً مركب يسمى oleocanthal في زيت الزيتون البكر يمنع إنتاج COX-1 وCOX 2 أي الانزيمات المسببة للإلتهاب.

عندما يتعلق الأمر بمحاربة الالتهابات، إختاري دائما زيت الزيتون البكر الذي يقلّل من خطر الإصابة بالأمراض الصحية المرتبطة بالالتهابات مثل أمراض المفاصل التنكسية أو مرض السكري. إستخدمي الزيت لطهي الأطعمة وغضافته للسلطات.

سخّني زيت الزيتون واستخدميه كزيت للتدليك يساعد في تقليل الألم والتورّم والتهابات المفاصل والعضلات والتشنجات.

2-الزنجبيل:

يحتوي الزنجبيل على مركب يسمى بالجينجرول له خصائص مضادة للالتهابات. فالزنجبيل يؤثر على بعض العمليات الالتهابية على المستوى الخلوي وهذا ما يجعل منه علاج فعّال ضدّ الأمراض الالتهابية الحادة والمزمنة. لذا يمكن لكل الأشخاص الذين يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي والإلتهاب المفاصل أن يتناولوا الزنجبيل بشكل منتظم للتخلص من أعراض الإلتهابات والتورم المزمن.

يمكنك استخدام الزنجبيل المجفّف أو الطازج لتحضير الشاي: اشربي شاي الزنجبيل مرتين أو ثلاث مرّات يومياً. ولتخفيف الالتهاب، يمكنك حتى تدليك المنطقة المصابة بزيت الزنجبيل عدة مرّات يوميا.

ملاحظة: تجنبي إستهلاك كمية كبيرة من الزنجبيل لأنه يمكن أن يسبّب بسيلان الدم.

3- الثوم:

وجدت دراسة أجريت عام 2012 ونشرت في مجلة Medicinal Food أن الثوم يحتوي على عدة مركبات لها إمكانات علاجية مضادة للالتهابات. في الواقع، حددت دراسة أخرى أربعة المركبات تحتوي على الكبريت في الثوم تساعد على اغلاق الممرات التي تؤدي إلى الالتهاب.

تناولي 2 إلى 3 فصوص من الثوم الخام يوميا على الريق لمنع الالتهاب، كما يمكنك استخدامه في الطبخ.

يمكنك أيضا فرك زيت الثوم مباشرة على المنطقة المصابة للتخفيف من الألم والالتهاب. وثمة خيار آخر هو استخدام كبسولات الثوم كمكمّل غذائي، ولكن فقط بعد استشارة الطبيب.

4- سمك السلمون:

يحتوي سمك السلمون على نسبة عالية من أحماض أوميغا 3 الدهنية مثل حمض الدهني (EPA) وحمض الدوكوساهيكسانويك (DHA)، والتي تساعد على تقليل الالتهاب. تشير الدراسات إلى أن هذه الأحماض الدهنية تلعب دورا رئيسيا في الحد من مستوى السيتوكينات في الجسم، فالسيتوكينات هي مركبات تعزز الالتهابات.

وللإستفادة من فوائد السلمون المضادة للالتهابات، تناوليه مشوياً، أو مخبوزاً أو محمّصاً مرتين إلى ثلاث مرّات في الأسبوع وذلك حسب توصية جمعية القلب الأميركية.

إذا كنت لا تحبّين طعم السمك، يمكنك اللجوء إلى مكمّلات زيت السمك للتخلص من الالتهابات. ومع ذلك، يجب استشارة الطبيب قبل تناول المكمّلات.

5- البطاطا الحلوة:

البطاطا الحلوة، وخاصة النوع الأرجواني، تساعد في شفاء الالتهابات من الجسم. فهذا النوع من البطاطا يحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات C و E والكاروتينات ألفا وبيتا كاروتين المساعدة على تقليل الألم والالتهاب.

حتى أن مجرذد تناولها بإنتظام يساعد في الحدّ من التهاب أنسجة المخ والأعصاب في جميع أنحاء الجسم.

تناولي ما لا يقل عن كوب من البطاطا الحلوة يومياً.، كما يمكنك استخدام البطاطا الحلوة لتحضير البطاطا المقلية والفطائر والكعك ورقائق البطاطس بديلاً عن البطاطس العادية. وننصحك بتناولها مخبوزة، محمصة، مشوية أو حتى مهروسة.

6- السبانخ:

يمكن لهذه الخضار الورقية الخضراء الداكنة أن تساعد كثيرا في منع و تقليل الالتهابات. تحتوي السبانخ على الكثير من الكاروتينات التي تعمل كمضادات للاكسدة تحدّ من الالتهاب، إضافةً إلى غناها بالفيتامين E. هذه المكونات تساعد على حماية الجسم من الجزيئات المسببة للالتهابات .

وبالإضافة إلى ذلك، والسبانخ هو مصدر جيد لحمض الفا لينوليك (ALA) الذي يعمل كمضاد للالتهابات القوية وهو يساعد في الحدّ من التهاب الربو، آلام التهاب المفاصل والصداع النصفي.

يمكنك تناول السبانخ على شكل سلطة وإضافته إلى الحساء.

7- الجوز:

يحتوي الجوز على كمية كبيرة من ALA، وهو نوع من أحماض الأوميغا 3 والأحماض الدهنية التي تقلل من التهاب في الجسم.

ووجدت دراسة أجريت عام 2004 نشرت في مجلة The Journal of Nutrition أن الأشخاص الذين يتناولون ما لا يقل عن 2.3 أونصة من الجوز يوميا قد انخفضت مستويات علامات للالتهابات مثل بروتين سي التفاعلي (CRP). أمّا ارتفاع نسبة CRP يشير إلى وجود مخاطر عالية عند من يعانون من أمراض القلب بسبب الإلتهابات.

الاستهلاك المنتظم من الجوز يمكن أن يساعد في الوقاية من الأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب والتهاب المفاصل، كما يعزّز صحّة العظام.

يمكنك نقع 3 أو 4 حبّات من الجوز في الماء طوال الليل. وفي صباح اليوم التالي، تناولي الجوز مع وجبة الإفطار.

102

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة