عائلة شاسوار تحمل أمن كردستان مسؤولية الحفاظ علی سلامته

عائلة شاسوار تحمل أمن كردستان مسؤولية الحفاظ علی سلامته
الأربعاء ٢٠ ديسمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٤٣ بتوقيت غرينتش

حملت عائلة "شاسوار عبدالواحد" الجهات الأمنية في السليمانية الحفاظ على سلامة حياة "شاسوار" مطالبة بالكشف عن ملابسات اعتقاله وأين تم اقتياده. 

العالم - مراسلون

وحملت عائلة شاسوار، أمن مطار السليمانية مسؤولية الكشف عن السيارات التي تم نقله بواسطتها، مذكرة بأن أرقامها معروفة لديهم وهي معروفة تبعيتها لأية جهة أمنية في السليمانية. 

وأکدت عائلة شاسوار في بيان حصل مراسل قناة العالم علی نسخة منه ان "المظاهرات التي اندلعت في السليمانية، ماهي الا نتيجة طبيعية للقمع  الذي تمارسه هذه الأجهزة ضد المواطنين وكذلك فشل السلطة في توفير الخدمات للمواطنين؛ لذا لا تحاولوا ان تضيفوا فشلا اخر الى فشلكم بحملات الاعتقالات الواسعة التي بدأتموها وغلق قنوات nrt اُسلوب بعثي دكتاتوري لا ينفع في مثل هذه الظروف".

وطالبت عائلة شاسوار الحكومة الاتحادية في بغداد، بالتدخل السريع لوقف حملة الاعتقالات التي تطال المدنيين في السليمانية؛ ثم طالبت المنظمات الدولية والعاملة في العراق التعاون معها للكشف عن مكان تواجد شاسوار وكذلك طالبت جميع السفارات والقنصليات العاملة للمساعدة في معرفة ملابسات الخطف.

وأکدت النائبة في البرلمان العراقي سروة عبدالواحد "أننا نعلم جيدا ان الدفاع عن الحريات والمساهمة في بناء الديمقراطية بحاجة الى تضحيات جسام فالشمس لايحجبها الغربال معتبرة انه من الطبيعي ان تعيش خفافيش الليل في الظلام".

هذا واعتقلت قوة امنية رئيس كيان "الجيل الجديد" شاسوار عبدالواحد لدى وصوله مطار السليمانية عائدا من لندن.

وكان عبد الواحد قد تعهد قبيل عودته بالمشاركة في التظاهرات التي تعم مدن وقصبات السليمانية.

2-205

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة