ماذا يشغل ترامب عن الاهتمام بعائلته؟

ماذا يشغل ترامب عن الاهتمام بعائلته؟
الثلاثاء ٠٢ يناير ٢٠١٨ - ٠١:٠٢ بتوقيت غرينتش

تعرض الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مطلع العام الجديد للمزيد من الانتقادات، التي هاجمت حياته الشخصية وعلاقته بأسرته وابنه الأصغر “بارون” تحديدًا.

العالم - منوعات 

وهاجم النائب الديمقراطي، ستيف كوهين، من ولاية تينيسي، الرئيس في تغريدة ساخرة للغاية، مشيرًا إلى إهماله للعائلة الأولى.

واتهم النائب الرئيس ترامب بـ “بتفضيل لعب الغولف على القراءة أو التواجد في الكنيسة أو مع عائلته”، مبينًا أنه “لا يظهر مع ابنه بارون مطلقًا”.

وقال كوهين، إن “المرء يعتقد إن الرئيس قد يصطحب ابنه للعب الغولف معه في بعض الأحيان، ولكن النرجسيين ينخرطون في الأنشطة التي تتمحور حولهم هم فقط.”

  وأثارت تغريدة “كوهين” بعض ردود الفعل المتباينة من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أشار بعضهم إلى صورة حديثة لبارون وهو مع شباب آخرين من عائلة ترامب في “مارالاغو” في الأيام الماضية والرئيس في الخلفية على الطاولة نفسها.

وأشار “كوهين” إلى الصورة في تغريدة تالية قال فيها: “رئيسنا الطفل”.

ويُعد كوهين من أبرز أعضاء الكونغرس المعاديين لترامب في العام الأول من تنصيبه، حيث قدم مؤخرًا طلبات لخلع رئيس بلاده، ولكنها فشلت في الحصول على موافقة مجلس النواب.

المصدر : ديلي ميل

120-104

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة