نتنياهو يؤيد خفضاً "تدريجياً" لتمويل الأونروا‎

نتنياهو يؤيد خفضاً
الأحد ٠٧ يناير ٢٠١٨ - ٠٨:٠٦ بتوقيت غرينتش

قالت صحيفة "هآرتس" العبرية، الليلة الماضية إن رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، يؤيد ويدعم، قرار الرئيس الأميريكي دونالد ترمب، خفض التمويل وتقليص الميزانيات التي ترصدها واشنطن، لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".

العالم - فلسطين

وقال مكتب نتنياهو في بيان مختصر إن رئيس الحكومة: "يدعم المنهج الدقيق الذي يتبناه الرئيس ترامب ويؤمن بضرورة اتخاذ خطوات عملية لتغيير الموقف الذي تخلد بموجبه الأونروا مشكلة اللاجئين الفلسطينيين بدلا من أن تحلها".

وحسب "هآرتس"، فإن مسؤولا "إسرائيليا" كبيرا، لم تسمه، قال إن "نتنياهو يدعم خفضا تدريجيا لتمويل أونروا".

تصريحات المسؤول "الإسرائيلي"، أتت ردا على بيان صادر عن الرئيس الأميريكي دونالد ترمب والمندوبة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلى، أن الولايات المتحدة ستخفض ميزانيات المساعدات للفلسطينيين إذا لم يعودوا إلى طاولة المفاوضات.

لكن الكيان الإسرائيلي يفضل، حسب المسؤول الإسرائيلي، أن يتم هذا الخفض والتقليص بالميزانيات بشكل تدريجي. حيث قوبلت هذه الفكرة، في بادئ الأمر بردود فعل متفاوتة في "إسرائيل"، بين التحذير من انعكاسات هذه الخطوة وبين التأييد لها.

وتقدم "أونروا" خدماتها لنحو 5.3 ملايين لاجئ فلسطيني هجروا من أراضيهم في بعد الاحتلال الإسرائيلي لها، حيث يقم جزء منهم في مخيمات داخل فلسطين، وآخرين موزعين على مناطق لجوء بدول عربية وعالمية.

وقبل أيام هدد ترمب بوقف تقديم التمويل للأونروا في المستقبل بسبب عدم رغبة الفلسطينيين في استئناف مفاوضات السلام مع الكيان الإسرائيلي.

وكان خبراء فلسطينيون، قالوا في وقت سابق إن هذه الخطوة تأتي من واشنطن في خطوة قد تنذر بإنهاء وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين التي أقيمت أصلاً من أجل إغاثة الفلسطينيين المنكوبين.

ورأى الخبراء أن هذه الخطوة تشير إلى أنّ الإدارة الأمريكية مستعجلة في تصفية ملف اللاجئين الذي يعدّ ثاني أبرز الملفات في تاريخ الصراع بعد القدس".

المصدر: المركز الفلسطيني للإعلام

216-2

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة