28/11/2010 محمد السروجي m_srogy@yahoo.com

الأحد ٢٨ نوفمبر ٢٠١٠ - ٠٧:٠٦ بتوقيت غرينتش

قبل التصويت ..... أداء للواجب وإبراء للذمة!! محمد السروجي- مدير المركز المصري للدراسات والتنمية خطوات من يوم الحسم وفرض الإرادة " يوم الانتخاب الأحد 28 نوفمبر الجاري" بعد جولات سياسية عديدة "مسيرات ومؤتمرات ، أناشيد وهتافات ، بوسترات ولافتات" خرج المصريون بعشرات الآلاف يهتفون بصوت واحد .... نعم للإسلام هو الحل ... لا للحزب الوطني ..... نعم لنائب الشعب ..... لا لمرشحي السلطة ... نعم لجولة انتخابية وسجال سياسي شريف .... لا للمعارك الحربية والبلطجة والتزوير ....

قبل التصويت ..... أداء للواجب وإبراء للذمة!!

محمد السروجي- مدير المركز المصري للدراسات والتنمية

خطوات من يوم الحسم وفرض الإرادة " يوم الانتخاب الأحد 28 نوفمبر الجاري" بعد جولات سياسية عديدة "مسيرات ومؤتمرات ، أناشيد وهتافات ، بوسترات ولافتات" خرج المصريون بعشرات الآلاف يهتفون بصوت واحد .... نعم للإسلام هو الحل ... لا للحزب الوطني ..... نعم لنائب الشعب ..... لا لمرشحي السلطة ... نعم لجولة انتخابية وسجال سياسي شريف .... لا للمعارك الحربية والبلطجة والتزوير .... لكن تبقى جملة رسائل قبل التصويت أداءً للواجب وإبراءً للذمة منها:

** رسالة إلى الحزب الوطني

أخذتم فرصتكم كاملة في الوقت "30 عاماً" والسلطة "كل مؤسسات الدولة " والموارد والإمكانات " وكان الحصاد المر .... مصر أرض الزرع والنماء التي أطعمت الدنيا من عهد يوسف عليه السلام تعاني أزمة رغيف الخبز .... مصر هبة النيل لا يوجد بها كوب ماء نقي والملوث مهدد وقد يغيب .... مصر مركز حضارة الدنيا تعاني الأمية والتخلف وصار الصفر شعاراً لكل المسابقات خاصة العلمية ..... المصريون الأقوياء الأشداء خير أجناد الأرض ينهش المرض في أجسادهم كما ينهش المفسدون في ثروات الوطن ولا أجد أبلغ من قول فضيلة المرشد العام الأستاذ الدكتور محمد بديع"الحزب الوطني استنفذ عدد مرات الرسوب وعليه أن يُزاح ويرحل"

** رسالة لمرشحي الحزب الوطني

ليس بيننا وبينكم خصومة ولن تكون ، خصومتنا مع منظومة الاستبداد والفساد التي انتسبتم إليها ، بعضكم ذو مكان ومكانة وتقدير وطني لكن تبقى الإشكالية أنكم جزء نظيف من كيان ملوث ، لن تستطيعوا إصلاح الحزب فقد تمكن منه الفساد ، لن يسمح لكم بالرقابة والمساءلة ، سترغمون على إقرار الفساد وحمايته والدفاع عنه ، نربأ بكم عن هذا المستنقع الآسن .... اختاروا لأنفسكم أيها العقلاء فالحياة قصيرة والموت قريب والشواهد حاضرة

** رسالة إلى جماهير وأحرار مصر الشرفاء

بكم لا بغيركم يكون الإصلاح والتغيير ، بكم لا بغيركم تكون الرقابة وحماية الإرادة ، بكم لا بغيركم تنتزع الحقوق ، مازالت الفرص متاحة والدنيا تنتظر كلمتكم ، لا تُرهبوا ولا تخافوا فالنظام يرهبكم ويخافكم ، مسؤولياتكم كبيرة ودوركم عظيم وتاريخكم مشرف ومستقبلكم مشرق ... إذا الشعب يوماً أراد الحياة فلا بد أن يستجيب القدر ....

** رسالة إلى الجهاز الأمني

جهاز وطني صاحب رسالة ومهمة وطنية وإنسانية عظيمة ومقدرة ، لكنكم مؤسسة لكل المصريين فلا تنحازوا لفريق دون فريق واعلموا أن التاريخ لا يرحم والشعوب لا تنسي وقدر الله غالب لا محالة ، ستمضى الانتخابات ولن يبقى إلى حمد الله على الخير أو الندم على فوات الأجر ، اعتبروا ممن سبقوكم ... فريق في قوائم النور والشرف وفريق في القوائم السوداء يعض أصابع الحسرة والندم ... ستنتهي الجولة بقدر الله الغالب ونبقى معاً نعمل ونناضل من أجل مصر أنتم بحماية الأمن ونحن بدعم الإصلاح

 

** رسالة إلى من أعدوهم لإفساد يوم الانتخاب وتهديد الجماهير

** انتم ضحايا هذا النظام وهذا الحزب

** تركوكم دون مكان ولا مكانة ولا وظيفة ولا مسكن

** بل جعلوكم كبش فداء تدفعون ثمن مالا تفعلون

لستم أقل وطنية من غيركم

بل فيكم المروة والشهامة

اتقوا الله في أنفسكم وإخوانكم وأوطانكم .... وإن بغيتم علينا لن نترككم تعبثون بحياة الناس وإرادة الجماهير .... بيننا وبينكم القانون والإعلام وجماهير الشعب

** رسالة إلى رؤساء وأعضاء لجان الانتخابات

نذكركم بالله وأنتم أهل التذكرة ونخوفكم بالله وأنتم أهل الخشية ونستنصركم بالله وأنتم أهل النصرة ... التزوير باليد أو اللسان أو السكوت عليه أو الرضا به من الكبائر لأنه الزور الذي حذر منه رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال : ألا وقول الزور ألا وشهادة الزور ...." فلا تضيعوا أخراكم بدنيا غيركم .... واعلموا أن نصرة الحق جهاد والساكت عنه شيطان اخرس ... فاختارو لأنفسكم ما ينفعكم في الدنيا ويوم القيامة

رسالة إلى إخواني

أنتم أمل الأمة ... تقدموا الصفوف لا تهابوا ولا ترهبوا .... وليكن شعاركم الأمل والمزيد من العمل .... أبشروا فأنتم أهل لكل خير ونصر

 

"الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ (173) فَانْقَلَبُوا بِنِعْمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ لَمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُوا رِضْوَانَ اللَّهِ وَاللَّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ (174) آل عمران

نصر الله قادم وقدر الله غالب .... "يسألونك متى هو قل عسى أن يكون قريبا"

"وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (21) سورة يوسف

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة