مصر تعلق على طلب إثيوبيا تأجيل الاجتماع الوزاري لسد النهضة

مصر تعلق على طلب إثيوبيا تأجيل الاجتماع الوزاري لسد النهضة
الأحد ١٨ فبراير ٢٠١٨ - ٠٨:٢٧ بتوقيت غرينتش

أكدت الخارجية المصرية اليوم الأحد إدراكها للظروف التي دفعت إثيوبيا لطلب تأجيل الاجتماع الوزاري لسد النهضة، والذي كان مقررا يومي 24 و 25 من فبراير الجاري، وشددت في الوقت نفسه على أنها تتطلع للالتزام بالإطار الزمني الذي حدده قادة الدول الثلاثة.

العالم - مصر 

وقال أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، إن الوزارة تلقت بالفعل إخطارا من الجانب السوداني لتأجيل الاجتماع الذي كان مقررا عقده بمشاركة وزراء الخارجية والمياه ورؤساء أجهزة الاستخبارات في الدول الثلاث.

وأكد أبو زيد أنه مع إدراك الوزارة "للظروف التي ربما قد دفعت إثيوبيا لطلب تأجيل الاجتماع، والتي نأمل أن تزول في أقرب فرصة، إلا أنها تتطلع لأن يتم الالتزام بالإطار الزمني الذي حدده القادة لحسم الخلافات الفنية القائمة، لاسيما وأن قضية سد النهضة تمس مصالح شعوب الدول الثلاث، وأن التنفيذ الدقيق لتكليفات القادة يقضي باعتبار مصالح شعوب الدول الثلاث مصلحة لدولة واحدة وشعب واحد، الأمر الذي يقتضي التحرك العاجل للتوصل إلى حلول تحفظ مصالح الجميع".

كانت الحكومة الإثيوبية قد أعلنت أمس الأول الجمعة فرض حالة الطوارئ في ظل اضطرابات واحتجاجات مستمرة في البلاد، وذلك بعد يوم واحد من تقديم رئيس الوزراء هايلى ماريام ديسالين استقالته.

كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ونظيره السوداني عمر البشير ورئيس وزراء إثيوبيا قد عقدوا لقاء نهاية الشهر الماضي على هامش قمة الاتحاد الأفريقي واتفقوا على الانتهاء من الدراسات الفنية الخاصة بسد النهضة خلال شهر واحد. وأكد السيسي بعد اللقاء على أنه لا توجد أزمات بين مصر والسودان وإثيوبيا فيما يتعلق بملف السد.

215

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة