مقتل وإصابة 18 مدنياً في اعتداء علی جرمانا وباب توما

مقتل وإصابة 18 مدنياً في اعتداء علی جرمانا وباب توما
الثلاثاء ٠٦ مارس ٢٠١٨ - ٠٤:١٧ بتوقيت غرينتش

قُتل وأصيب 18 مدنياً جراء اعتداء جديد لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التابعة له المنتشرين في بعض مناطق الغوطة بالقذائف على حي باب توما ومدينة جرمانا بدمشق وريفها.

العالم - سوريا

وذكر مصدر في قيادة شرطة دمشق أن قذيفتين أطلقتهما التنظيمات الإرهابية على حي باب توما سقطتا في منطقة الجورة ما تسبب بإصابة مدنيين أحدهما طفل ووقوع أضرار مادية في المنازل والممتلكات.

ولفت المصدر إلى أن المجموعات الإرهابية استهدفت بقذيفة حي عش الورور ما أدى إلى أضرار مادية في المكان.

وفي مدينة جرمانا لفت مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق إلى أن التنظيمات الإرهابية استهدفت ظهر اليوم بقذيفتي هاون ساحة السيوف ومنطقة كرم الصمادي ما تسبب بارتقاء 3 شهداء وإصابة 8 مدنيين بجروح متفاوتة الخطورة وإلحاق أضرار مادية بالممتلكات.

وأشار المصدر في وقت سابق إلى أن سقوط قذيفتين صاروخيتين في محيط ساحة الرئيس ومدخل مدينة جرمانا أسفر عن جرح 5 مدنيين بينهم طفلة 15 عاما في حالة حرجة ووقوع أضرار مادية في الممتلكات.

وأصيب أمس 15 مدنياً بجروح في اعتداء لإرهابيي “النصرة”  بالقذائف على مشافي تشرين والشرطة وابن سينا وأحياء باب توما وباب السلام والقصاع ومنطقة الدويلعة السكنية إضافة إلى وقوع أضرار كبيرة في الممتلكات العامة والخاصة.

وتنتشر في عدد من قرى وبلدات الغوطة مجموعات إرهابية مرتبطة بتنظيم جبهة النصرة تحتجز المدنيين دروعا بشرية وتستهدف بالقذائف الاحياء السكنية في مدينة دمشق ومحيطها. 

205

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة