مساعد وزير الدفاع الأفغاني يعتبر امن ايران من امن بلاده

مساعد وزير الدفاع الأفغاني يعتبر امن ايران من امن بلاده
الخميس ٠٨ مارس ٢٠١٨ - ٠٢:٣٤ بتوقيت غرينتش

أعلن مساعد وزير الدفاع الوطني الأفغاني للشؤون السياسية والإستراتيجية 'أحمد تميم عاصي'، أن الهدف من زيارته الى إيران، هو تعزيز وتوطيد العلاقات العسكرية والدفاعية بين البلدين وتمهيد الأرضية اللازمة لزيارة وزير الدفاع الوطني الأفغاني الى إيران.

العالم - إيران

وقال مساعد وزير الدفاع الوطني الأفغاني اليوم الخميس، في طهران، خلال لقائه بوزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيراني العميد امير حاتمي 'ان أفغانستان تعتبر أمن الجمهورية الإسلامية الإيرانية من أمنها' مضيفا، 'ان أفغانستان لن تلتزم الصمت أمام أي تهديد أو قلق يواجه الجمهورية الإسلامية الإيرانية وستتصدى له'.

وعبر المسؤول الافغاني عن أمله في صياغة الوثيقة الستراتيجية للتعاون الثنائي بين أفغانستان وإيران وإدخالها حيز التنفيذ على وجه السرعة.

كما هنأ الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدحرها للإرهابيين مثمنا جهودها في هذا الصدد وأعلن عن رغبة أفغانستان في الإستفادة من تجارب إيران المكتسبة خلال فترة الدفاع المقدس (1980-1988) وكذلك تجاربها في مجال الإقتصاد المقاوم ومكافحة الإرهاب ورعاية شؤون أسر الشهداء والمضحين'.

لفت أحمد تميم عاصي الى أن أفغانستان لن تسمح لأي بلد بالتدخل وتقويض علاقاتها مع إيران الشقيقة والجارة لها مصرحا، 'ان العلاقات الثنائية بين إيران وأفغانستان من شأنها أن تتطور في المستقبل الى أبعاد أكثر شمولا'.

وفي ختام هذا اللقاء، قام مساعد وزير الدفاع الوطني الأفغاني للشؤون السياسية والإستراتيجية والوفد المرافق، بزيارة تفقدية لمعرض إنجازات التصنيع الدفاعي الإيراني.

المصدر: وكالة إرنا

216

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة