ما هي الصفقة التي تم التوصل اليها في قضية عهد التميمي؟

ما هي الصفقة التي تم التوصل اليها في قضية عهد التميمي؟
الأربعاء ٢١ مارس ٢٠١٨ - ٠٤:٠٣ بتوقيت غرينتش

توصل محامو الدفاع عن الفتاة الفلسطينية الأسيرة عهد التميمي، إلى صفقة مع النيابة العسكرية الإسرائيلية خلال جلسة في محكمة عوفر غربي رام الله، تقضي بموجبها عهد التميمي 8 شهور في السجن.

العالم - فلسطين

وقالت القناة "العاشرة" الإسرائيلية: إن "النيابة العسكرية أعدت لائحة اتهام معدلة للتميمي تضمنت أربعة بنود بدلا من 12 بندا كانت وجهتها النيابة للتميمي في وقت سابق".

وتتضمن اللائحة المعدلة اعتراف التميمي (17 عاما) بإعاقة عمل جندي ومهاجمته، بينما أسقطت تهم التحريض والدعوة لتنفيذ عمليات ضد كيان الاحتلال من لائحة الاتهام الأصلية.

كما اتهمت التميمي بمهاجمة جنود الاحتلال في خمسة حوادث أخرى، غير الذي أشير إليه في بند خاص بلائحة الاتهام والمتعلق بصفع جندي من لواء "جولاني" خلال تفريق مظاهرات في قرية النبي صالح، تلك الحادثة التي صورتها والدتها ناريمان التميمي وبثت بشكل مباشر على فيسبوك.

وجاء في لائحة الاتهام أن التميمي وابنة عمها وانضمت إليهما والدتها في وقت لاحق، ضربن الجنود بقبضات أيديهن وصحن في وجوههم، بينما أثرت الضربة التي وجهتها عهد للجندي في وجهه.

ورغم طلب هيئة الدفاع عن التميمي، فقد أصرت المحكمة العسكرية الإسرائيلية على إجراء جلسات محاكمة الفتاة الفلسطينية خلف الأبواب المغلقة، بعيدا عن وسائل الإعلام، وبرر قاضي المحكمة قراره بأن تكون الجلسات مغلقة حتى تتم المحاكمة بشكل صريح وعادل، ونظرا لأن عهد لا تزال قاصرا.

وتحولت عهد التميمي إلى أيقونة للمقاومة الشعبية الفلسطينية لمشاركتها منذ كانت طفلة في المواجهات ضد الجنود الإسرائيليين، ووجهت النيابة العسكرية 12 تهمة للفتاة عهد التميمي أوائل يناير الماضي.

واعتقل الجيش الإسرائيلي عهد التميمي ووالدتها ناريمان، في ديسمبر عام 2017، وفي اليوم التالي، اعتقلت ابنة عمها نور التميمي من منزلهم في بلدة النبي صالح، غرب رام الله.

وجاء اعتقال عهد ونور بزعم "الاعتداء" على جنود الاحتلال وطردهم من أمام منزل العائلة في بلدة النبي صالح، فيما اتهمت الأم ناريمان بـ"تحريض ابنتها عهد".

103

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة