دول مجموعة شرق إفريقيا تعلن رفع "حالة التأهب" لمواجهة فيروس الإيبولا

دول مجموعة شرق إفريقيا تعلن رفع
الأحد ٢٠ مايو ٢٠١٨ - ٠٧:٢٢ بتوقيت غرينتش

أعلنت مجموعة دول شرق إفريقيا التي تقع خمس من دولها الست على حدود جمهورية الكونغو الديموقراطية حيث تنتشر حمى إيبولا "حالة تأهب مرتفعة". وتضم المجموعة كينيا وتنزانيا وأوغندا وجنوب السودان ورواندا وبوروندي وتقوم بمبادلات تجارية كبيرة مع كينشاسا.

العالم - افريقيا

قالت مجموعة دول شرق إفريقيا -تضم كينيا وتنزانيا وأوغندا وجنوب السودان ورواندا وبوروندي- إنها رفعت "حالة التأهب" لمواجهة فيروس الإيبولا المنتشر في جارتها دولة الكونغو الديمقراطية. وتتقاسم خمس دول من المجموعة حدودا مع الكونغو وإن لم تعلن عن وجود أي إصابة بها حتى الآن.

وقالت هذه المنظمة الإقليمية الفرعية إن "خمس دول ضمن مجموعة الدول الست والتي تتقاسم حدودا مع جمهورية الكونغو تقوم بمبادلات تجارية كبيرة عبر الحدود". وأضافت إن "هذه العوامل تجعل منظمة دول شرق إفريقيا في حالة تأهب مرتفعة"، وإن لم تسجل أي أصابة بالفيروس في المنطقة.

وتابعت أن "الدول الأعضاء اتخذت سلسلة من إجراءات السلامة" تشمل الفحص السريع للأشخاص القادمين من الكونغو الديموقراطية واستنفار الطواقم الطبية وتعزيز توعية المراكز وقدرات السكان حسبما افاد موقع فرانس 24.

وتفيد آخر إحصائيات "منظمة الصحة العالمية" أن عدد الذين توفوا بفيروس إيبولا في الكونغو الديموقراطية ارتفع إلى 25 شخصا من أصل 45 تأكدت إصابة 14 منهم.

6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة