تصريحات مثيرة لأكادمي إماراتي يقارن فيها حكومة هادي بـ"الكلاب الضالة"!

تصريحات مثيرة لأكادمي إماراتي يقارن فيها حكومة هادي بـ
الثلاثاء ٢٢ مايو ٢٠١٨ - ٠٦:٣٠ بتوقيت غرينتش

شن الأكاديمي الإماراتي المقرب من ولي عهد أبوظبي، عبدالخالق عبدالله، هجوما شديدا على مسؤولين يمنيين، بعد تصريحات نارية أدلى بها وزير الداخلية في حكومة المستقيل عبدربه منصور هادي ، اتهم فيها الإمارات بخوض صراع مع حكومته على حكم مدينة عدن (جنوبا).

العالم – العالم الاسلامي

وقال عبدالله في تغريدة بموقع "تويتر"، مساء الاثنين، إن شخصيات يمنية عديدة محسوبة على "الشرعية" تطاولت مؤخرا بالقبيح من الاتهامات على بلاده، التي "قدمت لليمن تضحيات لم تقدمها أي دولة في العالم"، بحسب تعبيره.

وأضاف في التغريدة نفسها، أن "الإمارات السخية ستستمر في أداء واجبها تجاه اليمن، لكن نكران الجميل سيكون ثمنه عسيرا لشخصيات بائسة اتضح أنه حتى الكلاب الضالة أكثر وفاء منهم".

وأُثارت تغريدة الأكاديمي الإماراتي ردود فعل على مواقع التواصل الاجتماعي، ووصف كثيرون تغريدته بأنها "تهديد واضح ضد المسؤولين في الحكومة".

موقف وطني

مستشار وزير الإعلام في حكومة المستقيل هادي، مختار الرحبي، رد على تغريدة عبدالله بالقول: "أنت تفهم ذلك بأنه تطاول، ولكن نحن كيمنيين نفهم ذلك بأنه موقف وطني يرفض أي اعتداء على سيادة اليمن والهيمنة على القرار السيادي والوطني من أي دولة أو جهة، ولو كان شقيقا أو شريكا لنا في معركتنا ضد الحوثيين"، على حد تعبيره.

وتابع الرحبي قائلا: "لغة التهديد لم تعد مجدية، من تصدى لكم في سقطرى هي الدولة الشرعية"، على حد زعمه.

تهديد تتحمل مسؤوليته

أما الناشط فهد قائد الوصابي، فقد حمّل الأكاديمي المقرب من ولي عهد الإمارات مسؤولية ما قد يتعرض له مسؤولو حكومة هادي.

وقال: "هذا التهديد يا دكتور سيجعلكم مسؤولين عن أي شيء يلحق بمسؤولي الشرعية أو غيرهم ممن يعترضون على عبثكم في مناطق الشرعية"، بحسب تعبيره.


وكان وزير الداخلية في حكومة هادي هاجم في تصريحات صحفية لقناة "bps" الأمريكية، الأسبوع الماضي، دور "أبوظبي" في اليمن، وقال إن الإمارات تتحكم بكل شيء في مدينة عدن من مطار وميناء، ولا تسمح لأحد التحرك دون إذن منها.

وفي تسجيل مصور مسرب تم تداوله على منصات التواصل الاجتماعي، ذكر الوزير الميسري أن "عيدروس الزبيدي هو أداة من أدوات الإمارات، والصراع على عدن بين حكومة هادي والإمارات، مخلي الدنيا ملخبطة".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة