بالفيديو.. مسيرات مليونية في طهران احياء ليوم القدس العالمي وتنديدا بالتطبيع

الجمعة ٠٨ يونيو ٢٠١٨ - ١١:٥٥ بتوقيت غرينتش

طهران (العالم) ‏08‏/06‏/2018 - يحيي المسلمون في العالم يوم القدس العالمي الذي دعا اليه الامام الخميني الراحل قدس سره في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك وذلك بمسيرات مليونية حاشدة. ففي ايران خرج الملايين في مسيرات حاشدة اكبرها في العاصمة طهران.

العالم - خاص بالعالم

فلا مجال للمجاملة في يوم القدس عند الايرانيين الذين خرجوا بمسيرات مليونية بالعاصمة طهران هاتفين بعبارات الموت لاسرائيل، مؤكدين ان اميركا و"اسرائيل" والانظمة الاقليمية المطبعة معها اوجه لعملة واحدة والمفاوضات والتطبيع مع المحتل ليست الا خيانة تستحق اشد عقاب.

وقال رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية الايرانية، كمال خرازي، لقناة العالم: "بعض الدول العربية وخاصة السعودية لها دور كبير في تفاقم الازمة في غزة، فقد لاحظنا تطبيع علاقتها مع الكيان الصهيوني والدفاع عن المجازر التي يرتكبها بحق الفلسطينيين".

وقال احد المشاركين الايرانيين في المسيرات، لمراسلتنا: "في ظل تراجع الاهتمام العربي بالقضية الفلسطينة نخرج لنقول ان للقدس من يذكرها".

يوم القدس العالمي هذا العام له أهمية واسعة، فبالإضافة إلى الذكرى السبعين لاحتلال فلسطين، شهد العالم اعتبار أميركا القدس عاصمة للكيان الاسرائيلي، اضافة الى المزيد من ممارسات القمع والاضطهاد ضد الفلسطينيين، وخاصة أهالي غزة في مسيرات العودة.

وقال احد المشاركين الايرانيين في المسيرات بطهرانن لمراسلتنا: "فريضة الصيام المتزامنة مع ارتفاع درجة الحرارة لم تمنعنا من الخروج والتظاهر من اجل نصرة المظلوم وادانة الظالم".

وقالت اخرى لمراسلتنا: "القدس ومكانتها لدى المسلمين تعد رمزا وشعارا للوحدة بين ابناء الامة".

فيما قالت امرأة اخرى لمراسلتنا: "تحرير القدس مازال الهدف المقدس بالنسبة لنا والدفاع عنها يعني الدفاع عن المبادئ".

هكذا هي قضية دعم فلسطين بالنسبة للايرانيين، فهم جيل بعد جيل يعلنون مضيهم في دعم القضية الفلسطينية، ويعدون بزوال "اسرائيل"، مؤكدين ان التحديات لن تعيق محور المقاومة.

108

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة