بعد تلبية البرلمان لمطالبهم.. التركمان ينهون اعتصامهم في كركوك

بعد تلبية البرلمان لمطالبهم.. التركمان ينهون اعتصامهم في كركوك
السبت ٠٩ يونيو ٢٠١٨ - ٠٤:٤٥ بتوقيت غرينتش

اعلن رئيس الجبهة التركمانية العراقية النائب ارشد الصالحي، امس، عن انهاء التركمان اعتصامهم بعد تلبية البرلمان العراقي لمطالبهم بالعد والفرز اليدوي، فيما اكد ان الاعتصام السلمي استمر 27 يوما وانتهى بتلبية المطالب.

العالم - العراق

وقال الصالحي، ان "التركمان انهوا الاعتصام وان الجميع سيعودون الى منازلهم بعد تلبية البرلمان لمطالب التركمان بالعد والفرز اليدوي"، مبينا ان "الاعتصام السلمي استمر ٢٧ يوما وانتهى بتلبية المطالب".

وثمن الصالحي "قرار مجلس النواب وقرار مجلس الوزراء باعادة الثقة الى الشعب العراقي، والذي يعد طريق شروع نحو ارساء الديمقراطية في العراق وحماية السلم الاهلي وترسيخ الوحدة الوطنية وترسيم الثقة بين الحكومة وممثلي الشعب"، مشيرا الى ان "الجبهة التركمانية العراقية التي كان لها شرف الموقف والصوت والعمل تؤكد انه لم يبق امر عسير في احقاق الحق عندما اوكل مجلس النواب مجلس القضاء في توليه المسؤولية التاريخية للبلد".

وتابع ان "القضاء العراقي اليوم امام مسؤولية دولية وتاريخية في اثبات حياديته والتي نحن واثقون منها"، لافتا الى ان "التركمان مطمئنين من حكمة فايق زيدان في انتداب قضاة محايدين من خارج كركوك في تولي مسؤولية مكتب مفوضية كركوك".

واكد ان "الجبهة التركمانية التي وقفت من اجل كشف المزورين واثبات موقفها الوطني النابع من اخلاصها وتضحياتها لاجل العراق تتوجه بدعوتها لجميع الكتل السياسية احترام القانون والدستور في حل الازمات ورسم حل اساسه القانون واحترام ارادة الشعب"، معربة عن املها "من الجميع عدم ادخال البلد الى فراغ دستوري وانهاء هذا المسلسل الرهيب ومعاقبة المتورطين في جرائم التزوير لكي نمضي نحو بناء ديمقراطي يرسخ وحدة البلاد ويضمن العدالة والتمثيل لجميع مكونات الشعب العراقي".

يذكر ان التركمان والعرب في كركوك (٢٥٥كم شمال بغداد)، اعتصموا منذ ٢٧ يوماً بعد اعلان نتائج الانتخابات، احتجاجا على عمليات تزوير وقعت بالمحافظة، فيما طالبوا باعتماد العد والفرز اليدوي.

114

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة