الأفغان يتسوقون على الانترنت في رمضان خشية التفجيرات

الأفغان يتسوقون على الانترنت في رمضان خشية التفجيرات
السبت ٠٩ يونيو ٢٠١٨ - ٠٥:٣٦ بتوقيت غرينتش

يجنى الشاب عصمة الله (27 عاما) ربحا وفيرا في رمضان من متجره الالكتروني أفغان مارت في كابول الذي أسسه قبل عام برأسمال 500 ألف أفغاني (سبعة آلاف دولار).

العالم . أسيا والباسفيك

ويقول عصمة الله إنه يتلقى طلبات شراء عبر الهاتف من نحو 50 عميلا يوميا خلال شهر رمضان بعد تفقد موقع متجره الالكتروني.

ويعكس نجاح متجره اتجاها أوسع بين المتسوقين في العاصمة الأفغانية الذين يحرصون على شراء كل شيء من الغذاء إلى الملابس.

ويرجع تزايد أعداد المتسوقين على الانترنت لمحاولة تفادي التفجيرات والتحرش الجنسي.

ويقول أحد عمال توصيل الطلبيات أجمل جان إن ركوب الدراجة النارية في شوارع مدينة مثل كابول حيث يحدق الخطر بالسكان في كل ركن يمثل تحديا كبيرا.

وأضحت مشكلة الأمن مثار قلق في المدينة حيث تتوالى التفجيرات.

ولا يزال الطلب آخذا في النمو ويقول سهد أميري من المتسوقين على الانترنت إن خدمات الشراء الالكتروني والتوصيل مصدر راحة كبيرة لأسرته ويدلل على ذلك أن صاحب متجر أفغان مارت يخطط للتوسع في أقاليم أخرى بنهاية العام.

210

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة