بري يدعو لاستثمار فرصة التسوية قبل فوات الاوان

الخميس ٠٦ يناير ٢٠١١ - ٠٥:٥٤ بتوقيت غرينتش

بيروت (العالم)-06/01/2011- دعا رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري الى استثمار فرصة التسوية المطروحة على الساحة اللبنانية قبل فوات الاوان، فيما تؤكد قوى 14 اذار رفضها لاي تسوية تقرن بالتنازل عن ثوابت المحكمة الدولية. وفي الوقت الذي يتارجح لبنان بين منطق التسوية القريبة واللاتسوية حيث يتحرك الكل في الداخل على ايقاع الخارج، يدرك رئيس مجلس النواب نبيه بري اكثر من غيره خفايا ما يجري لذلك لم يعد يرى في الصمت عقالا نافعا،حيثاطلق صفارة الانذار اكثر من مرة باتجاه الاخرين لكنه وجد في اعادة اطلاقها اليوم ضرورة، فبالنسبة اليه على الكل في الداخل استثمار التسوية قبل ان يحصل ما لا

بيروت (العالم)-06/01/2011- دعا رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري الى استثمار فرصة التسوية المطروحة على الساحة اللبنانية قبل فوات الاوان، فيما تؤكد قوى 14 اذار رفضها لاي تسوية تقرن بالتنازل عن ثوابت المحكمة الدولية.


وفي الوقت الذي يتارجح لبنان بين منطق التسوية القريبة واللاتسوية حيث يتحرك الكل في الداخل على ايقاع الخارج، يدرك رئيس مجلس النواب نبيه بري اكثر من غيره خفايا ما يجري لذلك لم يعد يرى في الصمت عقالا نافعا، حيث اطلق صفارة الانذار اكثر من مرة باتجاه الاخرين لكنه وجد في اعادة اطلاقها اليوم ضرورة، فبالنسبة اليه على الكل في الداخل استثمار التسوية قبل ان يحصل ما لا تحمد عقباه.

الى ذلك، قال النائب عن كتلة نبيه بري في مجلس النواب قاسم هاشم في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الخميس: ان المشكلة عند الفريق الاخر وعند بعض قوى 14اذار الذين اساسا لا يؤمنون بالحل.

 

واعتبر هاشم ان المحكمة المسيسة فرصة لهم للاستغلال السياسي ولانهم اعتادوا العيش في مناخ سلبي وهم لا يريدون الوصول الى الايجابيات بل الرهان دائما على ما هو ات من الخارج.

 

وبينما تعمل المعارضة بكل اطيافها لانجاز التسوية قبل صدور القرار الاتهامي لا تبدو قوى 14 من اذار بوارد التنازل علنيا حتى الساعة، فبينما كانت تعيد استنهاض نفسها بتذكر ما انجزته خلال عام بدت حريصة على تاكيد ثوابت تؤمن بها المحكمة الدولية بكل خطوطها الحمراء.

 

23:05 -05

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة