هذا ما قاله الملك الاردني لترامب بشان سوريا وعملية التسوية

هذا ما قاله الملك الاردني لترامب بشان سوريا وعملية التسوية
الثلاثاء ٢٦ يونيو ٢٠١٨ - ٠٤:١٤ بتوقيت غرينتش

عقد الملك الاردني عبدالله الثاني والرئيس الأمريكي دونالد ترمب، لقاء في البيت الأبيض حيث بحث الجانبان بشان العلاقات الثنائية وتطورات الشرق الاوسط والمستجدات الدولية.

العالم - الاردن

وخلال مباحثات موسعة سبقها لقاء في المكتب البيضاوي أعرب الملك عبدالله الثاني عن تقدير الأردن للدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة في المجالات الاقتصادية والعسكرية وللعديد من البرامج التنموية.

وتطرقت المباحثات، التي حضرها عدد من كبار المسؤولين في البلدين، إلى التحديات الاقتصادية والمالية التي يواجهها الأردن، والناجمة عن الأزمات في المنطقة، والإصلاحات والبرامج الاقتصادية التي تقوم بها المملكة لتجاوز هذه التحديات.

وأكد الرئيس الامريكي التزام الولايات المتحدة بالوقوف إلى جانب الأردن ودعمه اقتصاديا.

وتناولت المباحثات مجمل التطورات الإقليمية الراهنة، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية والأزمة السورية، والمساعي المرتبطة بتحقيق السلام وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.

وفيما يتعلق بعملية التسوية، أشار الملك الاردني "أن حل الدولتين الذي يضمن إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشرقية هو السبيل الوحيد لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، ويشكل ركيزة أساسية لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة برمتها".

وشدد على ضرورة تكثيف الجهود لإعادة تحريك عملية التسوية، "عبر إطلاق مفاوضات جادة وفاعلة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وصولا إلى تحقيق السلام العادل والدائم"، لافتا إلى الدور الأمريكي المهم بهذا الخصوص.

وتناولت المباحثات التطورات المرتبطة بالأزمة السورية، حيث جرى التأكيد على ضرورة الحفاظ على الاستقرار والتهدئة في منطقة خفض التصعيد جنوب غرب سوريا، واحترام الاتفاق الذي تم التوصل إليه بهذا الخصوص العام الماضي بين الأردن والولايات المتحدة وروسيا.

كما أكد الملك الاردني أهمية تكثيف الجهود الدولية لإيجاد حل سياسي للأزمة في سوريا، وبما يحقق الأمن والاستقرار لشعبها ويحفظ وحدة أراضيها.

وتطرقت مباحثات الملك الاردني والرئيس الأمريكي أيضا إلى مجمل الأوضاع في المنطقة، إضافة إلى الجهود الإقليمية والدولية في الحرب على الإرهاب ضمن استراتيجية شمولية حسبما افادت صحيفة الغد الاردنية.

6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة