450 شخصا من ريف درعا يسلمون انفسهم لتسوية اوضاعهم

450 شخصا من ريف درعا يسلمون انفسهم لتسوية اوضاعهم
الأربعاء ٢٧ يونيو ٢٠١٨ - ١٢:٣١ بتوقيت غرينتش

سويت اليوم أوضاع 450 شخصاً في قرية شعارة بريف درعا الشمالي الشرقي جنوبي سوريا، بينهم عشرات المسلحين، وذلك في إطار الجهود التي تبذلها الحكومة السورية لحقن الدماء، بحسب ما افاد مراسلنا في سوريا.

العالم - سوريا

وكما ذكرت وكالة "سانا" السورية الرسمية للانباء ان الجهات المختصة بالتعاون مع لجان المصالحة المحلية في درعا سوت أوضاع 450 شخصا في قرية شعارة بريف درعا الشمالي الشرقي بينهم 250 مسلحاً قاموا بتسليم أنفسهم وأسلحتهم والباقي من المطلوبين والمتخلفين عن الخدمة العسكرية الاحتياطية والإلزامية.

واضافت "سانا" ان الدولة السورية تحرص على تعزيز المصالحات المحلية في مختلف المناطق بالتوازي مع عمليات الجيش والقوات المسلحة المتواصلة لاجتثاث الإرهاب التكفيري وإعادة الأمن والاستقرار إلى عموم الأراضي السورية.

وتحاول المجموعات الإرهابية الممولة من الخارج التأثير في سير المصالحات وعرقلتها عبر استهدافها أعضاء لجان المصالحات حيث اغتالت في الأشهر القليلة الماضية 18 عضوا من مخاتير ورؤساء بلديات ووجهاء لهم دورهم الاجتماعي بين الأهالي في مناطق انتشار الارهابيين في درعا، كان آخرها أمس حيث اغتال إرهابيون في داعل عضو لجنة المصالحة في المدينة جمال الشحادات بعد اختطافه لعدة أيام.

108

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة