حالة هستيرية تصيب تحالف العدوان، حدث ما لم يتوقعه بالساحل الغربي

السبت ٣٠ يونيو ٢٠١٨ - ٠٦:٢٨ بتوقيت غرينتش

احبطت القوات اليمنية المشتركة هجوما كبيرا لتحالف العدوان ومرتزقته في الساحل الغربي يهدف لفك الحصار عن مرتزقة لواء العمالقة. وادى الهجوم الى مقتل واصابة العشرات منهم وتدمير اليات عسكرية لهم، فيما واصل العدوان السعودي انتقامه من الشعب اليمني وشن عشرات الغارات على المباني السكنية.

العالم - اليمن

منذ اسابيع والمشهد نفسه في الحديدة.. قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية احبطت هجوم كبير لتحالف العدوان السعودي والاماراتي وافشلت فك الحصار عن ألوية العمالقة في منطقتي الفازة والمجيليس في تصعيد للمعارك بعد تراجع دام أكثر من أسبوع.

مصدر عسكري اكد أن التحالف دفع بقواته على الأرض بغرض شن ثلاث هجمات واسعة على المنطقتين في الساحل الغربي لفك الحصار المستمر منذ نحو نصف شهر عن ألوية العمالقة وباتجاه مديرية التحتيا، 

وتزامنت في ساعته  الأولى مع  20 غارة جوية للطيران الحربي وأكثر من مئة صاروخ أطلقتها طائرات الأباتشي.

واكد عضو المكتب السياسي لحركة انصار الله محمد البخيتي المتواجد في مدينة الحديدة، ان الامور طبيعية في المدينة، نافياً ادعاءات قناتي الحدث والعربية بان قوات العدوان سيطرت على مشارف مدينة الحديدة.

القوات المشتركة تمكنت من التصدي للهجمات واتعبت تكتيكها في الساحل بالاعتماد على الاستدراج والكمائن ونجحت في تدمير ثماني أطقم عسكرية حديثة بما عليها من قوات وعتاد حربي وبعد ذلك دمرت خمس مدرعات بما عليها، وهو ما ادى لمقتل أكثر 50 عنصراً من المرتزقة والقوات الغازية وإصابة العشرات.

مصدر ميداني اكد ان جبهة شمال التحيتا شهدت عملية استدراج والتفاف نوعي على قوى العدوان والميشيات التابعة لها في مصنع التمر الذي حاولت القوة المهاجمة السيطرة عليه، لكنها فشلت وتكبدت خسائر فادحة وتم تدمير مدرعة وثلاثة أطقم عسكرية بعتادها واغتنام عتاد حربي وذخائر متنوعة قبل أن يلوذ من تبقى من تلك القوات بالفرار باتجاه صحراء شمال التحيتا.

وفي نهاية الهجوم انسحبت القوات الغازية ومن معها من مرتزقة بعد هزيمة جديدة منيوا بها، فيما بقي الحصار مشدد على مرتزقة الوية العمالقة الذين يقدر عددهم بـ 1250، وهي المجموعة التي شكلتها الامارات من جماعة القاعدة الارهابية. 

الاخفاق هذا اصاب تحالف العدوان بحالة هستيرية، حيث شهد خلال ساعات قليلة استنزافا كبيرا في الذخائر والاليات والقتلى والجرحى.

تحالف العدوان كلما خسر معركة انتقم من الشعب اليمني، حيث شن 47 غارة جوية استهدفت ثلاث محافظات، وهو ما ادى الى اضرار كبيرة بالمباني السكنية.

103-1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة