المكسيك.. 24 قتيلا بانفجارات داخل مستودعات للألعاب النارية

الجمعة ٠٦ يوليو ٢٠١٨ - ٠٤:٣٣ بتوقيت غرينتش

لقي 24 شخصا على الأقل مصرعهم وأصيب 49 آخرون بينهم عناصر شرطة وإطفاء جراء انفجارات عدة في مستودعات للألعاب النارية في مدينة تولتبيك شمال المكسيك.

العالم_الأميرکيتان

وقال المدعي العام بولاية مكسيكو في بيان صحفي الخميس: "لدينا 24 قتيلا، بينهم قاصر. في حين نقل 49 مصابا إلى مستشفيات مختلفة لتلقي العلاج".

أما وزير الأمن العام ماريبل سرفانتس فأوضح للصحفيين أن بين القتلى 4 رجال إطفاء و5 عناصر من الشرطة.

وأعرب الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نييتو عن تعازيه لأسر الضحايا، فيما أكد وزير الداخلية أليخاندرو أوزونا أنه سيتم إجراء عملية "تدقيق شاملة" في كل التصاريح المعطاة إلى المصانع لتجنب حوادث مماثلة.

وأعلن رئيس الدفاع المدني المحلي بولاية مكسيكو يوم أمس أن 16 شخصا على الاقل لقوا حتفهم في انفجار مصنع الألعاب النارية، قبل أن ترتفع الحصيلة لاحقا لتصل إلى 24.

وتتكرر الحوادث المتعلقة بصناعة الألعاب النارية في المكسيك كثيرا، وخاصة في مدينة تولتيبيك حيث تصنع هذه الألعاب التي يستخدمها المكسيكيون تقليديا للاحتفال بالأعياد. وكان آخر تلك الحوادث في عام 2016 عندما قتل 42 شخصا في انفجار مخزن مماثل للألعاب النارية.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة