ماهي حقیقة مقتل نجل زعيم تنظيم "داعش" الارهابي ؟

ماهي حقیقة مقتل نجل زعيم تنظيم
الجمعة ٠٦ يوليو ٢٠١٨ - ٠٧:٥٠ بتوقيت غرينتش

العالم - العراق

كشفت خلیة الصقور الاستخباریة في العراق الجمعة ، 06 تموز ، 2018 معلومات جدیدة تتعلق بمقتل نجل زعیم تنظیم "داعش" الإرھابي أبو بكر البغدادي.

وقالت خلیة الصقور الاستخباریة في بیان لھا إن "الإرھابي المدعو حذیفة البدري نجل البغدادي، لم یكن "انغماسیا" ولا حتى "مقاتلا" كما یُسمى، بل كان وجوده رمزیا یتنقل بین مضافة وأخرى كنوع من أنواع الدعایة النفسیة لما تبقى من التنظیم".

ونقلت الخلیة عن مصدر رفیع قولھا إن "مقتل البدري كان بضربة جویة على مغارة في حمص بسوريا". 

وأضاف"بحسب استطلاعات خلیة الصقور فإن ھذه المغارة كانت مشخصة حیث لھا ثلاثة مداخل وتضم بحدود 30 من القیادات الإرھابیة وعناصر حمایة البدري".

وتابع البيان "تم ضرب المغارة بثلاثة صواریخ ذكیة یوم الإثنین 2 تموز 2018 ،ما أدى إلى مقتل حذیفة و 11 شخصا من الموجودین".

ولفت المصدر إلى أن "نجل البغدادي كان قد نجا من غارة للطیران العراقي داخل الأراضي السوریة في 22 حزیران الماضي، قتل فیھا مرافقاه، أحدھم یدعى سعود محمد الكردي المكنى أبو عبد الله، وھو صھر البغدادي ومتزوج من ابنتھ دعاء ولدیھ منھا عبد الله وعائشة".

وكانت وسائل إعلام مقربة من تنظیم داعش أفادت الثلاثاء الماضي بأن نجل زعیم تنظیم داعش أبو بكر البغدادي قتل خلال عملیة استھدفت الجیش السوري وحلفائھ في محطة الطاقة الحراریة في حمص وسط سوریة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة