شاهد.. تركيا تفصل أكثر من 18 ألف موظف بمرسوم واحد

الأحد ٠٨ يوليو ٢٠١٨ - ١٠:٢٠ بتوقيت غرينتش

أصدرت تركيا مرسوما يقضي بعزل ثمانية عشر ألفا وستمئة واثنين وثلاثين موظفا بينهم أكثر من تسعة آلاف عنصر في الشرطة، وستة آلاف عنصر من القوات المسلحة، ونحو ألف موظف في وزارة العدل، وستمئة وخمسون في وزارة التعليم، فيما تم اغلاق اثنتي عشرة مؤسسة وثلاث صحف وقناة تلفزيونية بموجب المرسوم.

العالمتركيا

مسلسل الاعتقالات والاقالات مستمر في تركيا ليس آخره اصدار السلطات مرسوما يقضي بعزل ثمانية عشر ألفا وستمئة واثنين وثلاثين موظفا بينهم أكثر من تسعة آلاف عنصر في الشرطة، وستة آلاف عنصر من القوات المسلحة، ونحو ألف موظف في وزارة العدل، وستمئة وخمسون في وزارة التعليم، فيما تم اغلاق اثنتي عشرة مؤسسة وثلاث صحف وقناة تلفزيونية بموجب المرسوم.

وتاتي الاقالات غداة أحكام بالسجن أصدرتها محكمة تركية تصل الى عشر سنوات على ستة صحافيين بتهمة صلتهم بمحاولة الانقلاب في تموز يوليو عام الفين وستة عشر، وذلك بعد ان قدم ثلاثون من الصحافيين والمديرين في صحيفة زمان التي اغلقتها السلطات للمحاكمة، وهو ما اعتبرته منظمة العفو الدولية تأكيدا على أن المحاولة الممنهجة لإسكات الاعلام في تركيا متواصلة.

وكانت السلطات التركية قد أمرت باعتقال اكثر من ثلاثمئة وثلاثين جنديا بينهم ضباط بتهمة الارتباط بالمعارض المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن، منفذة عمليات دهم هي الاكبر، وشملت سبعا وأربعين محافظة، واعتقلت خلالها مئة وأربعة وأربعين جنديا من بين مئتين وستة وخمسين في اسطنبول وحدها. فيما ذكرت مصادر رسمية أن أوامر صدرت باعتقال خمسة وسبعين جنديا في إزمير غربي البلاد بينهم تسعة وخمسون في الخدمة حاليا.

وبحسب منظمة "هيومن رايتس جوينت بلاتفورم"، أقيل مئة واثنا عشر ألفا وستمئة وتسعة وسبعون شخصا في العشرين من آذار/مارس الماضي بينهم أكثر من ثمانية آلاف عنصر من القوات المسلحة، ونحو ثلاثة وثلاثين ألف موظف في وزارة التعليم، وواحد وثلاثون ألفا من وزارة الداخلية، بينهم اثنان وعشرون ألفا وستمئة موظف في المديرية العامة للأمن. وتم تعليق مهام آلاف آخرين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة