إثيوبيا وإريتريا تتفقان على تطوير مشترك لموانئ إريترية على البحر الأحمر

إثيوبيا وإريتريا تتفقان على تطوير مشترك لموانئ إريترية على البحر الأحمر
الإثنين ٠٩ يوليو ٢٠١٨ - ١٠:٣١ بتوقيت غرينتش

قالت هيئة الإذاعة العامة في إثيوبيا، إن إثيوبيا وإريتريا ستطوران معا موانئ على ساحل البحر الأحمر في إريتريا بعد يوم من اجتماعهما، ووافقتا على تطبيع العلاقات بعد مواجهة عسكرية استمرت 20 عاما.

العالم - افریقیا

وقالت هيئة الإذاعة الإثيوبية، اليوم الاثنين 9 يوليو/ تموز: "اتفق الزعيمان في اجتماعهما على استعادة العلاقات واستئناف رحلات شركات النقل الجوي في البلدين، وبالإضافة إلى ذلك وافقا على المشاركة في تطوير الموانئ".

وأعلن الطرفان انتهاء حالة الحرب بين البلدين وبدء عهد جديد من السلام والصداقة والإلتزام بتنفيذ اتفاقية الحدود بينهما، بالإضافة إلى التعاون السياسي والاقتصادي والاجتماعي والأمني من أجل خدمة وتطوير مصالح شعبيهما.

كما اتفقت إثيوبيا وإريتريا على استئناف عمليات النقل والاتصالات بين البلدين.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، أعلن أن بلاده ستبدأ في استخدام ميناء إريتريا. وقال إنه اتفق مع الرئيس الإريتري أسياس أفورقي على "إعادة فتح سفارة كل منهما في عاصمة الأخرى".

واجتمع زعيما إثيوبيا وإريتريا، أمس الأحد، وتعانقا وتبادلا الابتسام أمام الكاميرات في العاصمة الإريترية أسمرة، في حين أشاد مسؤولون من الجانبين بنهاية مواجهة عسكرية استمرت نحو 20 عاما.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة