احمدي نجاد: تعزيز امن العراق يصب في مصلحة المنطقة

الإثنين ١٠ يناير ٢٠١١ - ١١:٢٨ بتوقيت غرينتش

اعتبر الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد تعزيز التطور والامن في العراق بانه يصب في مصلحة المنطقة وقال ان المزيد من تعزيز التضامن والتعاون بين الفئات العراقية المختلفة بامكانه الاسراع بوتيرة التطور وترسيخ الامن في هذا البلد. واعتبر الرئيس احمدي نجاد خلال استقباله في طهران الاثنين رئيس وزراء منطقة كردستان العراق برهم صالح، امن وتطور دول المنطقة بانه مرتبط بعضه ببعض، وقال، اليوم وفي ظل يقظة وتضامن شعوب المنطقة فان الاعداء والمحتلين قد اصيبوا بالياس والاحباط بحيث انه لا خيار امامهم سوى ترك المنطقة. واوضح رئيس الجمهورية الايرانية بان المستقبل متعلق بشع

اعتبر الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد تعزيز التطور والامن في العراق بانه يصب في مصلحة المنطقة وقال ان المزيد من تعزيز التضامن والتعاون بين الفئات العراقية المختلفة بامكانه الاسراع بوتيرة التطور وترسيخ الامن في هذا البلد.

 

واعتبر الرئيس احمدي نجاد خلال استقباله في طهران الاثنين رئيس وزراء منطقة كردستان العراق برهم صالح، امن وتطور دول المنطقة بانه مرتبط بعضه ببعض، وقال، اليوم وفي ظل يقظة وتضامن شعوب المنطقة فان الاعداء والمحتلين قد اصيبوا بالياس والاحباط بحيث انه لا خيار امامهم سوى ترك المنطقة.

 

واوضح رئيس الجمهورية الايرانية بان المستقبل متعلق بشعوب المنطقة المتضامنة والموحدة، واضاف، ان هذا التضامن والمستقبل المشرق، له اعداؤه الاقليميون والدوليون حيث ينبغي التزام اليقظة امام ذلك، واحباط اهداف الاعداء عبر رفع مستوى العلاقات والتضامن على الصعيدين الثنائي والاقليمي.

 

واعرب الرئيس الايراني عن سروره للتطورات الايجابية في العراق، وقال، على النقيض من الدعاية الاعلامية المغرضة والمحاولات المبذولة من جانب المحتلين فان الفئات العراقية المختلفة تتابع مستقبلها في اطار الوحدة والتضامن، ولا شك ان استمرار هذه الظروف سيوفر النجاح والتقدم والامن للعراق.

 

واضاف، ان الذين كانوا معارضين لامن وتقدم شعوب المنطقة لاسيما العراق هم اليوم في حالة الضعف والانهيار، وبالمقابل يزداد كل يوم اقتدار وتقدم شعوب المنطقة.

 

واكد بان لا حدود لتطوير العلاقات بين ايران والعراق، وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بتفعيلها جميع طاقات وارضيات التعاون بين البلدين، تسعى للمزيد من توطيد العلاقات الثنائية في مختلف المجالات وهو الامر الذي يصب في مصلحة الشعبين.

 

من جانبه قال رئيس الوزراء منطقة كردستان العراق ان العراق يسعى لتعزيز وتعميق علاقاته مع الدول الجارة، وللجمهورية الاسلامية الايرانية الاولوية في هذا الصدد.

 

واكد برهم صالح علي تعزيز التعاون الامني والتجاري والثقافي بين ايران والعراق، وقال، ان امن ايران والعراق مشترك ولا ينفصم، لذا فان المسؤولين العراقيين يولون اهتماما خاصا لاقتلاع جذور انعدام الامن في المنطقة.

 

واكد رئيس وزراء منطقة كردستان العراق علي تعزيز التعاون الاقتصادي بين دول المنطقة، وقال ان شعوب ودول المنطقة ومن خلال رفع مستوى التعاون فيما بينها يمكنها ايجاد شبكة اقتصادية وسياسية قوية، وهو الامر الذي بامكانه ان يشكل قاعدة لتقدم ورخاء شعوب المنطقة.

 

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة