بادين: قواتنا ستبقي بعد 2014 اذا طلبت كابول

الثلاثاء ١١ يناير ٢٠١١ - ١١:٠١ بتوقيت غرينتش

يواصل نائب الرئيس الاميركي جو بايدن زيارته الى العاصمة الافغانية كابول لليوم الثاني على التوالي، حيث التقى اليوم الثلاثاء الرئيس الافغاني حامد كرزاي.وقال بايدن خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الافغاني حميد كرزاي في القصر الرئاسي بكابول: "ان الولايات المتحدة على استعداد للبقاء في افغانستان بعد 2014، موعد نقل مسؤولية الامن للقوات الافغانية، اذا طلبت سلطات كابول ذلك".واضاف نائب الرئيس الاميركي: "لن نرحل اذا لم تكونوا ترغبون في رحيلنا".وتاعب بايدن: "لا ننوي ان نحكم افغانستان او ان نبني بانفسنا امة لان هذا الامر هو من مسؤولية الشعب الافغاني".

يواصل نائب الرئيس الاميركي جو بايدن زيارته الى العاصمة الافغانية كابول لليوم الثاني على التوالي، حيث التقى اليوم الثلاثاء الرئيس الافغاني حامد كرزاي.

وقال بايدن خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الافغاني حميد كرزاي في القصر الرئاسي بكابول: "ان الولايات المتحدة على استعداد للبقاء في افغانستان بعد 2014، موعد نقل مسؤولية الامن للقوات الافغانية، اذا طلبت سلطات كابول ذلك".

واضاف نائب الرئيس الاميركي: "لن نرحل اذا لم تكونوا ترغبون في رحيلنا".

وتاعب بايدن: "لا ننوي ان نحكم افغانستان او ان نبني بانفسنا امة لان هذا الامر هو من مسؤولية الشعب الافغاني".

من جهته، قال كرزاي خلال مؤتمر صحفي: "بحثنا العملية الانتقالية في 2014 وافضل طريقة للمضي قدما اجرينا محادثات جيدة وانا راض جدا عنها"، وذلك بعد ان اجتمع بايدن وكرزاي على مدى ساعة و45 دقيقة في لقاء ثنائي بعد اجتماع موسع.

واوضح مسؤولون اميركيون أن الزيارة ترمي الى تقويم مدى التقدم في اجراءات بدء تسليم المهام الامنية للقوات الأفغانية.

وكان بايدن التقى قائد القوات الاميركية في افغانستان الجنرال ديفيد بترايوس والسفير الأميركي في كابول كارل ايكنبيري.

وتأتي الزيارة قبل اشهر من تنفيذ خطة الرئيس الاميركي باراك اوباما لبدء سحب حوالي 100 الف جندي اميركي من افغانستان، ليتم تسليم المسؤولية الامنية للحكومة الافغانية عام 2014.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة