تواصل التنديدات بممارسات المنظمات المسلحة في العراق

الأربعاء ١٢ يناير ٢٠١١ - ٠٢:٥١ بتوقيت غرينتش

نددت منظمات المجتمع المدني وبعض عشائر العراق وأبنائه بالأساليب غير القانونية التي تقوم بها المنظمات الأرهابية في العراق وتطالب بطردهم من الأراضي العراقية.وتاتي هذه المطالب في الوقت الذي أكدت فيه الحكومة العراقية ان الدستور العراقي لايسمح بوجود أي منظمة تمارس نشاطات عدائية وتخريبية ضد أبناء العراق ودول الجوار.وقالوزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري مؤخرا: أن موضوع المنظمات المسلحة في العراق ومنها منظمة خلق تمت مناقشته من قبل رئيس الوزراء نوري المالكي اكثر من مرة، ونحن عانينا اكثر من أي طرف آخر من تواجد المنظمات المسلحة على أراضينا".وقد نظمت مؤخراً تظاهرة أمام مع

نددت منظمات المجتمع المدني وبعض عشائر العراق وأبنائه بالأساليب غير القانونية التي تقوم بها المنظمات الأرهابية في العراق وتطالب بطردهم من الأراضي العراقية.

وتاتي هذه المطالب في الوقت الذي أكدت فيه الحكومة العراقية ان الدستور العراقي لايسمح بوجود أي منظمة تمارس نشاطات عدائية وتخريبية ضد أبناء العراق ودول الجوار.

وقال وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري مؤخرا: أن موضوع المنظمات المسلحة في العراق ومنها منظمة خلق تمت مناقشته من قبل رئيس الوزراء نوري المالكي اكثر من مرة، ونحن عانينا اكثر من أي طرف آخر من تواجد المنظمات المسلحة على أراضينا".

وقد نظمت مؤخراً تظاهرة أمام معسكر أشرف في محافظة ديالى شمال بغداد تطالب بطرد جماعة خلق الارهابية من العراق.

وشارك في التظاهرة عدد كبير من العراقيين خاصة من أبناء العشائر والنخب، مطالبين في بيان الأمم المتحدة والحكومة العراقية بإغلاق المعسكر وطرد هذه الجماعة المسلحة من البلاد.

وقد تعرض الصحفيون والمراسلون لوسائل الأعلام المحلية والأجنبية للأعتداء من قبل عناصر جماعة خلق الذين رشقوا المتظاهرين والمراسلين بالحجارة.

وقام عدد من عناصر هذه المنظمة بضرب مراسل قناة العالم حيدر قاسم وتحطيم تجهيزاته الفنية وكاميرته وسيارة البث المباشر الخاصة بالقناة .

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة