الصيف الماضي..

تحالف “واشنطن” يقر بمسؤوليته عن قتل 77 مدنيا بالرقة

تحالف “واشنطن” يقر بمسؤوليته عن قتل 77 مدنيا بالرقة
الأربعاء ٠٨ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٨:٣٩ بتوقيت غرينتش

أقر التحالف غير الشرعي الذي تقوده الولايات المتحدة بزعم محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي بمسؤوليته عن قتل 77 مدنيا في محافظة الرقة الصيف الماضي.

العالم - سوريا 

وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية ان منظمة العفو الدولية كانت أوردت في تقرير لها نشر في حزيران الماضي ان من بين الضحايا المدنيين الـ 77 الذين سقطوا جراء أربع مجازر ارتكبها طيران “التحالف” خلال صيف العام الماضي في الرقة 24 طفلا و25 امرأة.

وأشارت الصحيفة إلى أن تقرير المنظمة أثار انتقاد مسؤءولي التحالف وزعموا أن المنظمة “فشلت في التحقق من السجلات العامة” بينما وصف اخرون التقرير بأنه “ساذج ومتهور” ليعود التحالف ويعترف بتورطه بمقتل 77 مدنيا في تقرير له صدر مؤخرا.

وأقر التحالف في شهر حزيران الماضي بقتله مئات المدنيين جراء الغارات التي ينفذها في سورية والعراق منذ عام 2014 لكنه حاول كعادته التقليل من عدد الضحايا متحدثا في بيان وزعه مكتبه الصحفي في واشنطن عن أن الغارات التي ينفذها في سورية والعراق أدت إلى مقتل 939 مدنيا فقط.

وينشر التحالف المارق على الشرعية الدولية كل فترة بياناته الخاصة حول عدد الذين يسقطون في عدوانه على سورية والعراق وكان أحدثها في شباط الماضي وتحدث فيها عن قتله أكثر من 841 مدنيا فقط فيما يؤءكد مراقبون أن الأرقام التي ينشرها هذا التحالف تجافي الحقيقة وتقلل بشكل كبير من أعداد الضحايا حيث وثقت جماعة إيروورز للمراقبة في إحصاء أعدته مؤخرا مقتل 5961 مدنيا على الأقل في ضربات جوية لهذا التحالف.

كما تحدث البيان عن أن تحالف واشنطن شن الآلاف من الغارات الجوية منذ تشكيله بشكل غير شرعي في آب عام 2014 وحتى نهاية أيار من العام الجاري.

وتزعم واشنطن التي أسست تحالفها من خارج الشرعية الدولية ومن دون موافقة مجلس الأمن بأنها تحارب الإرهاب الدولي في سورية في حين تؤكد العديد من الوقائع أنها ترتكب المجازر بحق المدنيين وتعتدي على البنية التحتية لتدميرها.

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة