الآلاف يتظاهرون في صنعاء مطالبين الحكام العرب بالرحيل

الإثنين ١٧ يناير ٢٠١١ - ٠١:٢٧ بتوقيت غرينتش

تظاهر آلاف اليمنيين في صنعاء الاحد تأييدا للشعب التونسي ومحذرين الحكام العرب من مصير الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي. وانطلق الالاف من الطلاب والأكاديميين والناشطين الحقوقيين والبرلمانيين من جامعة صنعاء صوب السفارة التونسية للتعبير عن تأييد ما وصفوه بـ (الثورة الشعبية التونسية) ضد الطغاة وطالبوا برحيل الحكام العرب.

تظاهر آلاف اليمنيين في صنعاء الاحد تأييدا للشعب التونسي ومحذرين الحكام العرب من مصير الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي.

 

وانطلق الالاف من الطلاب والأكاديميين والناشطين الحقوقيين والبرلمانيين من جامعة صنعاء صوب السفارة التونسية للتعبير عن تأييد ما وصفوه بـ (الثورة الشعبية التونسية) ضد الطغاة وطالبوا برحيل الحكام العرب.

 

وجابت التظاهرة شوارع صنعاء رافعة الأعلام التونسية فيما قامت السلطات الأمنية بعمل سياج أمني حولها والتحمت مع عدد من البرلمانيين والصحفيين الذين تم الاعتداء عليهم.

 

ورفع المتظاهرون لافتات دعوا فيها الحكام العرب ملوكا أو رؤساء للاتعاظ مما جرى في تونس.

 

ورددوا شعارات "ارحلوا قبل أن ُترّحلوا" وكذلك تضمنت اللافتات شعارات "المجد لشهداء تونس . والبقية سوف تأتي. وليسقط الطغاة أين ماحلوا. لا للتمديد ولا للتوريث".

 

وسلم المتظاهرون رسالة التأييد للسفير التونسي بصنعاء توفيق جابر رغم محاولات قوات الأمن منعهم من ذلك.

 

ولم يصدر أي بيان رسمي حول الأحداث في تونس على مدى اليومين الماضيين واكتفت وسائل الاعلام اليمنية الرسمية بالإشارة إلى حالة الفوضى التي تعيشها تونس بعد رحيل بن علي.

 

يشار أن الرئيس علي عبدالله صالح أعيد انتخابه رئيساً للبلاد في سبتمبر 2006، وهو في سدة الحكم منذ 32 عاماً. ويناقش البرلمان مشروع تعديل دستوري يتيح له البقاء في منصبه مدى الحياة، على غرار ما فعله بن علي في 2002 لكن المعارضة رفضت القبول بتلك التعديلات.

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة