رئيس وزراء الجزائر ينفي الافراج عن مسجونين

رئيس وزراء الجزائر ينفي الافراج عن مسجونين
الأحد ٢٩ مايو ٢٠١١ - ٠٧:٥٨ بتوقيت غرينتش

نفى رئيس الوزراء الجزائري احمد اويحيى قطعيا اليوم الاحد نبأ الافراج قريبا عن آلاف المسجونين في قضايا ارهاب وذلك في سياق مصالحة وطنية.

وقال اويحيى في مؤتمر صحفي: "انفي قطعيا هذه الاشاعة مع كامل احترامي للاخوة الذين اعلنوها".

وأضاف: "هؤلاء (الموقوفون) دعوا للعنف في مطلع التسعينيات ومدت الحكومة يدها لهم من خلال قوانين الوئام المدني والمصالحة الوطنية وهذه اليد مازالت ممدودة لكل من يريد التخلي عن العنف".

وأوضح اويحيى أن بعض المصادر قالت إن ما بين أربعة آلاف إلى خمسة آلاف شخص  يقبعون في السجون، مشيرا أن العدد الحقيقي للموقوفين لا يتعدى 10 في المئة من الأرقام التي تم الكشف عنها.

وكان احد مؤسسي جبهة الانقاذ الاسلامية (المنحلة) عبد الفتاح الزيراوي قال في وقت سابق ان ما بين سبعة وثمانية آلاف سجين تعهدوا بالتخلي عن العنف، سيتم الافراج عنهم قريبا في اطار سياسة المصالحة الوطنية.

واشارت الصحف الجزائرية الى احتمال الافراج عنهم في الخامس من تموز/يوليو يوم العيد الوطني في الجزائر.

تصنيف :
كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة