القذافي لن يفلت من العقاب

القذافي لن يفلت من العقاب
الإثنين ٣٠ مايو ٢٠١١ - ٠٩:٥٥ بتوقيت غرينتش

الولايات المتحدة(العالم)-30/05/2011- اكدت الحركة الوطنية الليبية ان الرئيس الليبي معمر القذافي لن يفلت من المحاكمة والعقاب وسيمثل امام القضاء بسبب الجرائم التي ارتكبها ضد الشعب الليبي، مشددة على ان رسالة الرئيس الجنوب افريقي الذي يزور ليبيا هي التنحي عن السلطة قبل فوات الاوان.

وقال الامين العام للحركة الوطنية الليبية عبد الحفيظ السريتي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الاثنين: ليس هناك من حل سياسي الا برحيل القذافي، ومن المرجح ان يحمل الرئيس الجنوب افريقي جاكوب زوما رسالة الى القذافي بانه لابد من الرحيل، حيث ان الليبيين والعالم اجمعوا على ان ايام القذافي معدودات ولابد ان يرحل، وان يستعد للموت في ليبيا اذا ما استعصى الامر.

واضاف السريتي: ان طرابلس انتفضت، حيث انضمت قوات الدعم المركزي في حي سوق الجمعة بالعاصمة الى  الثوار، معتبرا ما يشاع بان الرئيس زوما يحمل رسالة مفادها ان يقوم القذافي باصلاحات في ليبيا ويبقى في الحكم ليس له صحة.

واشار الى ان مصدرا من مكتب رئيس الجمهورية في جنوب افريقيا اكد ان رسالة زوما تشدد على رحيل القذافي، وان الوقت بدأ يضيق عليه وهو يلعب في الوقت الضائع.

ونوه السريتي الى امكانية تعهد حكومة الثوار بعدم ملاحقة القذافي من اجل انهاء الصراع، لكنه اكد ان من حق العائلات والمتضررين الذين يعدون بعشرات الالاف ان يرفعوا قضايا ضده ويأتوا به للمحاكمة، معتبرا ان الحكومة الجديدة لن تفرض شيئا على الشعب.

واعتبر الامين العام للحركة الوطنية الليبية عبد الحفيظ السريتي ان القذافي لن يفلت من العقاب ولابد من معاقبته على كل الجرائم التي ارتكبها، ولابد من القصاص حتى لا تتكرر التجربة والمأساة في اي بلد عربي وافريقي ما زالت الديكتاتوريات تعشعش فيه، ويجب ان يكون القذافي درسا لكل هؤلاء الحكام.

MKH-30-17:45

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة