نتانياهو أعلن الحرب على المسلمين بتمسكه بالقدس

نتانياهو أعلن الحرب على المسلمين بتمسكه بالقدس
الأربعاء ٠١ يونيو ٢٠١١ - ٠٣:٤٨ بتوقيت غرينتش

أكد الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة سنة 1948، بأن إعلان رئيس الوزراء الاسرائيلي بأن القدس عاصمة لكيان الاحتلال هو "إعلان حرب على جميع الفلسطينيين والعرب وكل المسلمين في العالم"، مشددًا على أن القدس ليست للفلسطينيين فحسب؛ بل للمسلمين جميعًا.

واستبعد صلاح، في تصريح صحفي أدلى به خلال تواجده في تركيا للمشاركة في إحياء الذكرى الأولى للاعتداء الاسرائيلي على "أسطول الحرية"، أن تقوم قوات الاحتلال بالاعتداء مرة ثانية على "أسطول الحرية 2" بعد أن رد العالم على الاعتداء ردًا حادًا , وقال: إنني لا اعتقد أن تهجم عليه كالسابق حيث تشكل تلك القافلة من 20 سفينة وسيكون أكثر من آلف شخص في تلك السفن، ونتمنى أن تكون بداية جديدة لغزة بعد شهر بإذن الله. أما رأيي الشخصي؛ فإن أسطول الحرية سيصل إلى غايته.

وفي ما يتعلق بفتح معبر رفح الحدودي بين مصر وغزة قال الشيخ رائد صلاح: "إن فتح مصر معبر رفح موقفٌ مشرفٌ. فنظام مبارك السابق الذي أطاحه شعبه، كان ينفذ على شعبنا الفلسطيني سياسة متحيزة.

وأشار إلى أن "إسرائيل تحاصر كل حدود قطاع عزة، وهذا الحصار متواصلٌ منذ نحو خمس سنوات. معتبرًا أن فتح معبر رفح شكّل ضربةً لجهود الكيان الصهيوني للنيل من الشعب الفلسطيني في غزة".

وتوقع الشيخ صلاح أن تقوم سلطات الاحتلال بالبحث عن سبل للضغط على مصر من أجل عدم إبقاء معبر رفح مفتوحًا أمام الفلسطينيين في غزة، وقال "أن الكيان لا يقبل قرار مصر، ولكني مع ذلك لا أعتقد أن ينجح في تنفيذ خطته، لأن تلك المنطقة ليست تحت مراقبة الكيان كالسابق".

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة