الجهاد الاسلامي:الاحتلال يريد ثنينا عن المصالحة

الجهاد الاسلامي:الاحتلال يريد ثنينا عن المصالحة
الأربعاء ٠١ يونيو ٢٠١١ - ٠٥:٣٦ بتوقيت غرينتش

رام الله(العالم)-01/06/2011- اكدت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين ان قوات الاحتلال الاسرائيلي تستهدف قادة الحركة في محاولة لثنيِها عن العمل على تعزيز المصالحة الوطنية، فيما اتهم سياسي فلسطيني الاحتلال بمحاولة استدراج الفلسطينيين لمواجهة عنيفة قبل توجههم للامم المتحدة.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت في مدينة جنين 12 فلسطينيا بينهم امرأتان ينتمون لحركة الجهاد، كما اغلقت مؤسسةَ البراء للفتاة المسلمة بدعوى أنها تعود للحركة.

وقال مدير مؤسسة حريات الفلسطينية حلمي الاعرج في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الاربعاء: هذا تأكيد على ان هذا الاحتلال يسيطر ويحتل كل مناطق السلطة الوطنية الفلسطينية ولا يأبه لكل الاتفاقيات الموقعة معه خاصة اتفاقيات اوسلو.

الى ذلك قال القيادي في حركة الجهاد الاسبلامي احمد المدلل : ان الكيان الصهيوني يعمل من خلال اعتقاله لكوادر وقيادات حركة الجهاد الاسلامي على الضغط على الحركة وثنيها عن جهودها لتعزيز المصالحة الوطنية الفلسطينية.

هذا وقال رئيس مجلس نادي الاسير الفلسطيني قدورة فارس : ان اسرائيل بحاجة الان لاصطدام ومواجهة عنيفة، حيث يظهر الكثير من القادة الاسرائيليين في تصريحاتهم كانهم يستدعون الشعب الفلسطيني الى مواجهة عنيفة قبل الذهاب الى الامم المتحدة.

MKH-1-12:05

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة