أمل وحزب الله: المقاومة حاجة وطنية

أمل وحزب الله: المقاومة حاجة وطنية
الأحد ٠٥ يونيو ٢٠١١ - ٠٩:٣٨ بتوقيت غرينتش

أكدت قيادتا حركة أمل وحزب الله في لبنان أن المقاومة لا تزال تمثل حاجة وطنية وقومية في ظل تصاعد العدوانية الإسرائيلية وتهديداتها ضد لبنان والمنطقة ومحاولاتها تقويض حقوق الشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة وحق العودة.

وقالت القيادتان في بيان صدر إثر اجتماع مشترك عقد اليوم الاحد بمناسبة الذكرى الرابعة والأربعين للنكسة: "ان هذه الذكرى تأتي بالتزامن مع الذكرى السنوية للاجتياح الإسرائيلي للبنان عام 1982".

واضاف البيان: "في هذه الفترة حيث يبلغ المشروع الأميركي الإسرائيلي ذروته باستهداف مشروع المقاومة والممانعة والدول الحاضنة لهما وفي مقدمتها سورية وذلك لمصلحة إبقاء الكيان الإسرائيلي كيانا استثنائيا تتجاوزه كل القوانين الدولية والشرائع الانسانية".

وأكد البيان ان المشروع الاميركي الاسرائيلي لن يستطيع كسر ارادة الشعب اللبناني وثنيه عن التمسك بحقوقه في استكمال تحرير ما تبقى من ارض لبنانية محتلة ومساندة الشعب الفلسطيني في تحقيق حلمه بالعودة الى ارضه وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة