مصر تتعرض لضغوط في عودة علاقتها مع طهران

مصر تتعرض لضغوط في عودة علاقتها مع طهران
السبت ١٨ يونيو ٢٠١١ - ٠١:١٨ بتوقيت غرينتش

اشار وزير الخارجية الايرانية علي اكبر صالحي اليوم السبت الى ان اسباب تاخر عودة العلاقات الدبلوماسية بين ايران ومصر تعود الى ادراك حجم الضغوط السياسية الخارجية التي تواجه مصر.

وقال صالحي في حوار مع احدى الوكالات الاخبارية: نحن ندرك الظروف المحيطة بمصر ولابد في النهاية من اعادة العلاقات الي مسارها الطبيعي لكن المصريين كما يبدو يحتاجون الى مزيد من الوقت بسبب حجم الضغوط السياسية التي يتعرضون لها.

واضاف : ان البلدين عبرا عن رغبتهما في عودة العلاقات الدبلوماسية، مؤكدا ان العلاقات ستعود الى مسارها الطبيعي.

واعتبر موضحا ان المصريين يحتاجون الى مزيد من الوقت بسبب حجم الضغوط السياسية التي يتعرضون لها.

وكان نبيل العربي وزير الخارجية المصري قد اعلن في شهر اذار/مارس الماضي ان ايران دولة من دول الجوار ولنا معها علاقات تاريخية طويلة وممتدة في مختلف العصور والحكومة المصرية لا تعتبرها دولة معادية او عدوا ونفتح صفحة جديدة مع كل الدول بما فيها ايران.

? 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة