نصائح لاختيار النظارة الطبية التي تناسبك

نصائح لاختيار النظارة الطبية التي تناسبك
الثلاثاء ٢٣ يناير ٢٠١٨ - ٠٨:٤٠ بتوقيت غرينتش

لم تعد النظارة الطبية مجرد وسيلة لتصحيح الإبصار، بل أصبحت أيضا قطعة إكسسوار تضفي لمسة أناقة وجاذبية على المظهر.

العالم - منوعات 

ولتحقيق هذا التأثير ينبغي اختيار النظارة تبعا لشكل الوجه ولون البشرة والشعر وسمات الشخصية.

وقالت كيرستين كروشينسكي، عضو جمعية "الرؤية الجيدة" الألمانية، إن شكل الوجه يحدد الموديل المناسب، موضحة أن الوجه الطويل يناسبه موديل ذو إطار غني بالتباين، والذي يعمل على تقسيم الوجه بصريا، وبالتالي يجعله يبدو أقصر.

وبالنسبة للوجه القصير، فمن الأفضل اختيار موديل ذي إطار فاتح اللون وبتصميم لا يُقسّم الوجه بصريا.

أما الوجه البيضاوي، فيناسبه أي موديل؛ نظرا لأن هذا الشكل يعد رمزا للجمال.

إخفاء العيوب

وأضافت كروشينسكي أنه يمكن أيضا إخفاء بعض العيوب الجمالية من خلال النظارة المناسبة؛ فالمرأة، التي تكون حواجبها نحيلة أو مائلة، يناسبها موديل ذو إطار فاتح اللون من أعلى وداكن من أسفل.

ومَن تعاني من هالات سوداء تحت عينيها، يمكنها إخفاء هذه الهالات من خلال نظارة ذات إطار داكن اللون.

أما المرأة المتقدمة في العمر، فيمكنها اختيار موديل عين القطة "Cat Eye"؛ حيث يتمتع هذا الموديل بفضل تصميمه على غرار عيون القطة بتأثير شد للعين، والتي عادة ما تكون مترهلة في الكِبر.

لون النظارة

ومن ناحية أخرى، أشارت مستشارة المظهر وخبيرة الألوان آنيتا بوتنر إلى أهمية اختيار لون النظارة بما يتماشى مع لون البشرة والشعر والعين.

موضحة أن من لديها شعر أشقر أو أبيض أو رمادي فاتح وعيون زرقاء وشعر فاتح لا تناسبها نظارة ضخمة وسوداء مثلا؛ حيث ستبدو النظارة حينئذ "كما لو كانت ترافق صاحبتها".

وبشكل عام، أكدت بوتنر على ضرورة اختيار النظارة الطبية تبعا لسمات الشخصية، موضحة أن الشخصية المنطلقة والمتحررة يمكنها اللعب على وتر التباين، في حين أن الشخصية الهادئة والرصينة تناسبها...

120

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف