الاحتلال يغلق الضفة ويشل حياة الفلسطينيين في عيد الفصح

الجمعة ٣٠ مارس ٢٠١٨ - ٠٧:٤٦ بتوقيت غرينتش

اعلن الاحتلال الاسرائيلي أعلن إغلاق الضفة الغربية لاسبوع كامل بحجة عيد الفصح اليهودي، حيث سيتم إغلاق أكثر من 20 حاجزا ومعبرا تصل الضفة بالقدس والاراضي المحتلة 1948. وسيؤدي هذا الإغلاق لتعطيل حياة أكثر من مليوني فلسطيني ويحرمهم حرية الحركة والتنقل.

العالم - خاص بالعالم

لاسبوع كامل سيسلط سيف الحصار والاغلاق الشامل على رقاب اهالي الضفة الغربية، والسبب احتفالات الاحتلال الاسرائيلي بما يسمى بعيد الفصح اليهودي، حيث سيعطل هذا الاغلاق كافة مناحي حياة الفلسطينيين ويحرمهم حرية الحركة والتنقل.

وقال طالب فلسطيني لمراسلتنا ان الاحتلال يمنعه هو واقرانه من الذهاب الى المدرسة،واعتبر ان الاحتلال يريد منع الاطفال الفلسطينيين من التعلم، ويريد لاطفاله فقط ان يتعلموا. 

وقالت مواطنة فلسطينية: هناك مرضى يريدجون مراجعة الدكتور، والعمال ينتظرون العمل لاطعام عيالهم واهلهم، وهذا يؤثر كثيرا على حياتهم.

أكثر من 20 حاجزا ومعبرا تصل الضفة الغربية بالقدس والاراضي المحتلة عام ١٩٤٨ سيتم اغلاقها في وجه الفلسطينيين، يرافق ذلك نشر وحدات اضافية من جيش الاحتلال تعيث خرابا وتضاعف معاناة الفلسطينيين في كافة ارجاء الضفة الغربية.

وقال مدير مؤسسة شمس لحقوق الانسان عمر رحال لقناة العالم الاخبارية الجمعة: هذه الاجراءات الاسرائيلية هي اجراءات تعسفية وعنصرية وتندرج في اطار العقوبات الجماعية والضغط على القيادة الفلسطينية وعلى الشعب الفلسطيني فيما يخص المفاوضات واجبارهم على قبول صفقة القرن.

حتى عندما يحتفل الاحتلال باعياده يدفع الفلسطينيون الثمن من حريتهم. 

جدران حواجز وثكنات عسكرية تغلق الضفة الغربية في لحظات وتحيلها الى سجن يحرم فيها الفلسطينيون من ابسط متطلبات حياتهم.

101

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة