/news/3530216/التنظيف-الزائد-للأذن-يسبب-ضعف-السمع |/news/3530216

التنظيف الزائد للأذن يسبب ضعف السمع

التنظيف الزائد للأذن يسبب ضعف السمع
الإثنين ٣٠ أبريل ٢٠١٨ - ٠٥:٣٧ بتوقيت غرينتش

يعتبر شمع الأذن إفرازاً طبيعياً لقناة الأذن الخارجية وله فوائد عديدة، حيث يعتبر قاتلاً للبكتيريا ويحمى قناة الأذن من الأتربة والغبار لأن ملمسه الشمعى يجعل الأتربة وجزئيات الغبار تلتصق به، ثم تقوم الأذن بإلقاء الشمع للخارج بطريقة دائمة وتلقائية على هيئة قشور صفراء ولا يحتاج الإنسان عادة لتنظيف أذنه وتبقى قناة الأذن نظيفة.

العالم - الصحة

ويقول الدكتور أحمد الموصلى، استشارى الأنف والأذن والحنجرة تتكون الأذن من ثلاثة أجزاء هى الأذن الخارجية وتتكون من صوان الأذن الظاهر لنا وقناة الأذن الخارجية التى تنتهى بغشاء رقيق يسمى بطبلة الأذن، ثم الأذن الوسطى وهى عبارة عن علبة مغلفة تبدأ بطبلة الأذن وتنتهى بالأذن الداخلية ويتم تهويتها عن طريق قناة جانبية اسمها قناة «ستاكيوس»، وتوجد داخل الأذن الوسطى ثلاث عظمات.

تقوم بنقل الصوت وتكبيره من طبلة الأذن وحتى الأذن الداخلية، أما الجزء الثالث فيسمى بالأذن الداخلية وهو يقع داخل الجمجمة وتتكون بدورها من جزأين الأول يسمى القوقعة ويوجد بداخلها الخلايا السمعية التى تخرج منها العصب السمعى والجزء الثانى عبارة عن القنوات الهلالية والدهليز ووظيفتها ضبط اتزان الجسم ويوجد بالثلث الخارجى من الأذن شعر وغدد عرقية، كما توجد بعض الغدد العرقية المتحورة التى تقوم بإفراز ما يسمى بـ«الصماغ» أو شمع الأذن ونجد بعض الأشخاص تكون لديهم القابلية لإفراز كميات كبيرة من الشمع أكثر من قدرة الأذن على التخلص منها، خاصة فى الأشخاص الذين يعانون من زيادة إفراز العرق أو يعملون فى أماكن ملوثة بالغبار والأتربة.

ويضيف الدكتور أحمد الموصلى من أسباب تراكم الشمع كثرة دخول الماء لداخل قناة الأذن مما يؤدى لحدوث بلل مستمر للشمع فيلتصق بجدار الأذن وتقل قدرة الأذن على التخلص منه والغريب أن أحد الأسباب لتراكم الشمع هو التنظيف الزائد للأذن التى قد تدفع الشمع للجزء الداخلى من قناة الأذن الخارجية الذى لا يملك خاصية طرد الشمع للخارج فيتراكم الشمع داخل الأذن ونتيجة لتراكم الشمع بقناة الأذن يبدأ المريض فى المعاناة والشكوى من خلال إحساس بالحكة والميل للهرش داخل الأذن ويعانى من ضعف بالسمع أو إحساسه بكتمة فى أذنه، وإذا امتد الشمع لداخل الأذن ولامس طبلة الأذن يبدأ المريض فى الإحساس بالألم وأحياناً يشعر بدوار حركى وقد يلجأ بعض الناس لاستخدام نقط أذن من تلقاء نفسه أو يحاول غسيل الأذن بإدخال ماء لداخلها فيتحول الشمع إلى عجينة ويسد الأذن تماماً وتزداد معاناة المريض ويحس بوجود ماء داخل أذنه.

تصنيف :
كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة