جابري انصاري..

احدى سياسات ايران الاقليمية بذل الجهود لحل ازمة اليمن

احدى سياسات ايران الاقليمية بذل الجهود لحل ازمة اليمن
الجمعة ٠٤ مايو ٢٠١٨ - ٠٩:٠٦ بتوقيت غرينتش

اكد كبير مساعدي الخارجية الايرانية في الشؤون السياسية الخاصة حسين جابري انصاري، بان احد اهداف سياسة ايران الاقليمية هو بذل الجهود لحل ازمة اليمن.

العالم - ايران

جاء ذلك في تصريح ادلى به جابري انصاري لوكالة 'ارنا' في ختام مشاركته الخميس في اجتماع روما للبحث حول الازمة في اليمن والذي جرى بحضور مساعدة منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي هيلغا شميد والمدراء العامين للشؤون السياسية والامنية لوزارات الخارجية في المانيا وايطاليا وبريطانيا، وقال، ان ازمة اليمن كانت المحور الرئيسي لهذه المحادثات.

واعتبر الهدف من هذه المحادثات هو دراسة ابعاد الازمة من قبل ايران والاتحاد الاوروبي والدول الاربع ايطاليا والمانيا وفرنسا وبريطانيا وكذلك البحث عن سبيل لحل هذه الازمة واضاف، لقد اجرينا محادثات جيدة مع المندوبين الاوروبيين حول مختلف الابعاد الانسانية والسياسية والعسكرية لازمة اليمن.

واضاف، كما اجرينا محادثات جيدة ايضا حول السبل والخطوات البانية للثقة كخطوات اولية للخروج من الاوضاع المتازمة الراهنة في اليمن، ونامل عبر المتابعة وتنفيذ النقاط والاجراءات التي تم الاتفاق عليها، اتخاذ خطوات مؤثرة وعملية في مسار حل هذه الازمة.

واكد جابري انصاري بان ازمة اليمن ادت الي تداعيات انسانية رهيبة جدا واضاف، نحن نشهد الان كارثة انسانية وموتا صامتا لشعب، لذا فان احد الاهداف الاقليمية للجمهورية الاسلامية الايرانية هو انهاء هذه الازمة.

واضاف جابري انصاري، ان الاطار الذي تم رسمه في المحادثات مع الاتحاد الاوروبي والدول الاوروبية الاربع المذكورة، وفقا لاتفاق الطرفين، يتمثل باحد اجراءات وجهود الجمهورية الاسلامية الايرانية للمساعدة بحل الازمة.

واوضح مساعد الخارجية الايرانية بان الجولة الاولي لهذه المحادثات جرت في ميونيخ بالمانيا قبل اشهر فيما جرت الجولة الثانية في روما الخميس وستقام الجولة الثالثة في النصف الثاني من شهر حزيران/يونيو القادم في بروكسل باستضافة الاتحاد الاوروبي.

2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة