هل يتمكن أهل كركوك من إثبات التزوير في الانتخابات؟

هل يتمكن أهل كركوك من إثبات التزوير في الانتخابات؟
الأحد ٢٧ مايو ٢٠١٨ - ٠٤:٥٦ بتوقيت غرينتش

قال رئيس قائمة باب العرب وصفي العاصي، ان العرب والتركمان لن يتركوا ساحات الاعتصام في كركوك لحين الكشف عن "تزوير الصناديق"، حسب تعبيره.

العالم - العراق
وقال العاصي في مؤتمر صحفي حضرته "السومرية نيوز"، ان "العرب والتركمان معتصمين منذ ١٢ يوم للمطالبة بالتدخل واعادة اجراء العد والفرز البدوي للصناديق الانتخابية الموجودة في مخازن كركوك في نفس المكان الذي نقف فيه"، مبينا ان "المفوضية لا تستجيب رغم تدخل الحكومة والبرلمان والامم المتحدة، ولا تقبل ان تستمع لاصوات الاف الناخبين الذين يقولون ان اصواتهم سرقت".

واضاف ان "المفوضية زورت الانتخابات لصالح بعض الاحزاب ومنها حزب الاتحاد الوطني الكردستاني"، مشيرا الى انها " ترفض اعادة العد والفرز" حسب تعبيره.

وتابع ان "تزوير الانتخابات في كركوك جرى لصالح حزب الاتحاد من اجل عودة البيشمركة والاسايش ولعودة التسلط من جديد"، لافتا الى "اننا نرفض عودة هذه القوات".

واوضح ان "دليل تزوير الانتخابات موجود في مخازن كركوك"، موضحا ان "العرب والتركمان لن يتركوا ساحات الاعتصام لحين الكشف عن تزوير الصناديق من قبل المفوضية غير المستقلة".

ويتهم عرب وتركمان كركوك(٢٥٥ كم شمال العاصمة بغداد)، مفوضية الانتخابات بتزوير الانتخابات لصالح حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بعد حصول الكرد على ٦ مقاعد وثلاث للعرب ومثلها للتركمان.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة