الشارع الفلسطيني يترقب نتائج محادثات بين الفصائل في القاهرة+فيديو

السبت ١٨ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٣:١٠ بتوقيت غرينتش

غزة (العالم) ‏18‏/08‏/2018 - شيع الفلسطينيون في قطاع غزة شهيدين قضيا برصاص الاحتلال الاسرائيلي خلال مشاركتهما في مسيرات العودة. وإلى ذلك يترقب الغزيون نتائج محادثات القاهرة بين الفصائل الفلسطينية حيث من المتوقع الإعلان عن تهدئة مع الاحتلال، وقالت الفصائل إن أي اتفاق مرهون بمدى التزام الكيان به، مؤكدة حقها في الدفاع وصد أي عدوان.

العالم - خاص بالعالم

بحيرة قلق توتر وشغف، يراقب الفلسطينيون وبخاصة في قطاع غزة المحاصر، جولات الحوارات الجارية في القاهرة مع الفصائل الفلسطينية وفي ظل غياب فصائل اخرى، ما يطرح تساؤلات كثيرة عن تفاصيل الاتفاق المرتقب سواء على صعيد المصالحة الداخلية او التهدئة مع المحتل الاسرائيلي لفلسطين.

وقال عصو المكتب السياسي لحركة حماس، خليل الحية، لقناة العالم: "نضع المصالحة اليوم اولا حتى نقف سدا منيعا في اي محاولات للمس ببعدنا السياسي او لتطبيق صفقة القرن او غير ذلك، ومن هنا نحن نقول اننا نريد المصالحة لكن يجب ان تعيش غزة بكرامة".

فصائل المقاومة الفلسطينية التي ردت على جولات العدوان الاسرائيلي الاخيرة على قطاع غزة، جنبا الى جنب مع مسيرات العودة تؤكد ان اي اتفاق محكوم بمدى التزام الاحتلال الاسرائيلي، مع حسب معادلة الردع الاخيرة للفصائل في الرد على العدوان.

وقال القيادي في حركة حماس، احمد المدلل، لقناة العالم: "نحن لا يمكن ان نعطي تهدئة مجانية للعدو الصهيوني، طالما التزم العدو الصهيوني نحن ملتزمون بالتهدئة، المشاورات مستمرة في القاهرة بين الفصائل الفلسطينية والجانب المصري".

شيعت غزة شهيدين من ابنائها ارتقيا في مسيرات العودة الاخيرة سجلت دماؤهم مع 170 شهيدا و18 الف جريح من الاطفال والنساء والشيوخ، مطالب شعبهم الانسانية العاجلة واجبة التنفيذ وحقوقهم الثابتة في العودة الى اراضيهم المحتلة في فلسطين.

المزيد تابعوه في الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف