عقد قمة اسطنبول حول سوريا

عقد قمة اسطنبول حول سوريا
السبت ٢٧ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:٣٩ بتوقيت غرينتش

انطلقت في مدينة اسطنبول التركية أعمال القمة الرباعية حول سوريا بمشاركة رؤساء روسيا فلاديمير بوتين وتركيا رجب طيب أردوغان وفرنسا إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.

العالم- سوریا

وتعد هذه المباحثات بصيغة روسيا - تركيا - ألمانيا - فرنسا الأولى من نوعها في مسار جهود التسوية السورية.

وتعقد القمة في قصر "وحد الدين" التاريخي المطل على مضيق البوسفور، حيث يتوقع أن تستغرق المفاوضات الرباعية بين بوتين وأردوغان وميركل وماكرون حوالي 4 ساعات، بحسب جدول الأعمال المعلن للقمة.

وستتمحور أجندة الاجتماع حول جهود التسوية السياسية للأزمة السورية عبر منصتي أستانا وجنيف، وتعزيز وقف إطلاق النار في إدلب شمال غربي البلاد، فضلا عن مناقشة اتخاذ خطوات ضرورية وإعلان "خارطة طريق" نحو التسوية السياسية، إلى جانب تشكيل لجنة صياغة الدستور. 

ومن المنتظر أن يصدر في ختام القمة بيان مشترك يؤكد تنسيق جهود الدول الأربع في هذا الإطار.

ويحضر القمة ممثلون عن "المجموعة المصغرة" التي تضم الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا ومصر والسعودية والأردن، وعملية أستانا التي ترعاها روسيا وتركيا وإيران.

ومن بين المدعوين للقمة، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لسوريا ستيفان دي ميستورا، الذي قال يوم أمس إنه يعتزم إطلاع الزعماء الأربعة على آخر ما توصل إليه في مساره، خاصة فيما يتعلق بتشكيل لجنة صياغة الدستور السوري الجديد.

وقبل بدء الاجتماع أجرى المشاركون فيه مباحثات ثنائية مكثفة، حيث عقد الرئيس الروسي لقاءين مع كل من نظيره التركي والمستشارة الألمانية. وقبل مغادرته إلى اسطنبول أجرى بوتين اتصالا هاتفيا مع الرئيس الفرنسي.

كما التقى أردوغان كلا من ماكرون وميركل قبيل انطلاق القمة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف