تراجع السلطات السودانية عن تنفيذ حكم بسجن وجلد متظاهرات

تراجع السلطات السودانية عن تنفيذ حكم بسجن وجلد متظاهرات
الأحد ١٠ مارس ٢٠١٩ - ٠٧:٢٢ بتوقيت غرينتش

قالت مصادر حقوقية سودانية إن السلطات تراجعت عن تنفيذ حكم بالسجن والجلد بحق ناشطات سودانية على خلفية مشاركتهن في مظاهرات داعية لتنحي الرئيس عمر حسن البشير.

العالم - السودان

ونشر ما يعرف بـ"التحالف الديمقراطي للمحامين" بيانا اعتذر فيه نشر خبر يفيد بتنفيذ "عقوبة الجلد على تسع متظاهرات"، مؤكدا أن الحكم لم ينفذ حيث "تم العدول عن تنفيذ عقوبة الجلد إلى حين صدور قرار الاستئناف".

وذكر التحالف في بيانه الذي نشره على صفحته في موقع فيسبوك أنه تم التراجع عن تنفيذ الحكم "تحت ضغط واعتراض المحامين المتواجدين والثائرات ".

وفي وقت سابق قال "التحالف المنضوي تحت "تجمع المهنيين السودانيين" المنظم الرئيسي للاحتجاجات الشعبية في البلاد، إن أكثر من 800 شخص حوكموا أمام محاكم الطوارئ، منددا بما وصفه "التعدي على حرمات البيوت السودانية وهتك أعراضها على ضوء التنفيذ الخاطئ لقانون الطوارئ".

وكان الرئيسى السوداني أعلن الجمعة نيته إطلاق سراح جميع المعتقلات اللاتي احتجزن خلال موجة الاحتجاجات التي تمر بها البلاد، وذلك بمناسبة يوم المرأة العالمي.

وقال البشير خلال خطاب ألقاه أمام حشد من الإدارات الأهلية والقيادات السياسية والشبابية والطلابية شرق السودان، إنه كلف مدير جهاز الأمن والمخابرات، الفريق أول صلاح عبدالله قوش، بهذا التوجيه.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف