ايقاف العدوان ورفع الحصار بوابة السلام في اليمن

الخميس ١٦ أبريل ٢٠٢٠ - ٠٥:٥٣ بتوقيت غرينتش

في ظلِ الترويجِ الكاذبِ لوجودِ هدنةٍ وايقافٍ للعملياتِ العسكرية لمدةِ اسبوعين من قبَلِ السعودية تواصل قوى العدوانِ قصفَها الجويَ للعديد من المناطق ابرزِها العاصمةُ صنعاء حيث شنّ طيرانُ العدوان العديدَ من الغاراتِ عليه.

كما وصلت قوى العدوان زحوفاتِها العسكريةَ على مناطقَ واسعةٍ في محافظاتِ مارب والجوف والبيضاء واعلنت القواتُ اليمنية اَنها افشلت عشراتِ الهجماتِ لقوى العدوان في هذهِ المحاور وكبّدتها خسائرَ كبيرةً في الارواحِ والعتادِ العسكري الى ذلك اكد رئيسُ الوفدِ المفاوض محمد عبدالسلام اَنّ الشعبَ اليمني مع السلام والحوار لكنه لن يذهبَ الى ايّ مفاوضاتٍ مالم يتوقف العدوانُ ويُرفَع الحصارُ عن الشعبِ اليمني مضيفاً اَنّ ما اعلنه العدوانُ من وقفٍ لإطلاقِ النار مجردُ تدليسٍ وتضليلٍ على العالم، ولو كان ثمةَ توجهٌ جادٌ وإرادةٌ حقيقية نحوَ السلام لأصدر َمجلسُ الأمن الدولي قراراً صريحا بإيقافِ الحربِ العبثية ورفعِ الحصار الجائر مشدداً اَنّ‏ التجاربَ الماضية شاهدةٌ على فشلِ أي حوارٍ تحتَ الحصارِ والنار، ولن يقبلَ الشعبُ اليمني تكرارَ أمرٍ ثبَتَ فشلُه مراتٍ عدة.

وفي ظلِ التماهي الغربي مع استمرارِ الحربِ اكدت صحيفةُ الغارديان اَنّ الغربَ اتخذ الحربَ في اليمن فرصةً للتجارةِ والتربحِ المالي مضيفةً اَنّ بريطانيا لوحدِها باعت أسلحةً للسعودية بقيمة خمسةَ عشَر مليارَ جنيهٍ استرليني.
تفاصيل اكثر في حلقة اليوم من "المشهد اليمني" عبر الفيديو التالي..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف