شاهد.. كورونا يواصل اجتياح العالم في ظل عدم الالتزام بالإجراءات

الأربعاء ٠٢ سبتمبر ٢٠٢٠ - ١١:٣٢ بتوقيت غرينتش

يواصل فيروس كورونا تفشيه في دول العالم، فيما تجاوزت حصيلة الاصابات في الولايات المتحدة الستة ملايين، وتقترب البرازيل من أربعة ملايين اصابة، وتتعدى اوروبا ايضا الأربعة ملايين حالة مماثلة.

العالم - كورونا

مكافحة فايروس كورونا وسباق اللقاح على قدم وساق وبانتظار الفرج والحلول، يواصل الفيروس انتشاره في دول العالم دون تمييز الولايات المتحدة التي لازالت تتصدر قائمة الدول الاكثر تضررا بالفيروس والتي تجاوز عدد مصابيها الستة ملايين, أعلنت تمديد إجراءات الحماية من الطرد لعشرات الملايين من الأسر التي تواجه صعوبات لدفع إيجارها أو قرضها بسبب المرض المتفشي حتى نهاية العام حيث قدّر معهد "آسبن" للبحوث في آب/أغسطس أن ما يصل إلى اربعين مليون شخص معرضون لخطر الطرد في الأشهر المقبلة.

البرازيل التي تحتفظ بمركزها الثاني في عدد الاصابات والوفيات جراء الفيروس سجلت نحو اثنين واربعين الف وستمائة وستين اصابة جديدة والف ومائتين وخمس عشرة حالة وفاة خلال الاربع والعشرين ساعة الاخيرة لتصبح على ابواب اربعة ملايين اصابة و نحو مائة واثنين وعشرين الفا وستمائة حالة وفاة في اسوأ تفش للفيروس في العالم خارج الولايات المتحدة.

في أوروبا, تشير لغة الارقام الى اكثر من اربعة ملايين اصابة بالفيروس منذ ظهوره في الصين في كانون الاول ديسمبر واكثر من مائتين وست عشرة الف حالة وفاة حيث أُحصي ربع هذه الحالات في روسيا باكثر مليون اصابة ونحو سبعة عشر الف وثلاثمائة حالة وفاة, تليها اسبانيا بنحو اربعمائة وثمانين الف اصابة واكثر من تسعة وعشرين الف وفاة ثم بريطانيا باكثر من ثلاثمائة وسبعة وثلاثين الف اصابة واكثر من احدى واربعين الف وفاة ثم فرنسا بنحو ثلاثمائة وخمسة عشر الف وخمسمائة اصابة واكثر من ثلاثين الفا وستمائة وثلاثين حالة وفاة.

وبينما الفيروس يراوح مكانه يعود التلاميذ الى المدارس وسط اجراءات وقائية مشددة فبعد المانيا وايرلندا الشمالية واسكتلندا التي فتحت ابواب مؤسساتها التعليمية, عاد التلاميذ في فرنسا وبلجيكا وروسيا واوكرانيا الى المدارس فيما تاجل الدخول المدرسي في اليونان من الرابع الى الخامس عشر من ايلول سبتمبر.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف