الخوف من البقاء في المستنقع دفع اميركا لسحبت قواتها من أفغانستان +فيديو

الخميس ٠٨ يوليو ٢٠٢١ - ٠٦:٣٠ بتوقيت غرينتش

أكد الاستاذ في العلوم السياسية نوذر شفيعي، انه من الطبيعي تكون احد تداعيات انسحاب القوات الاميركية بهذه الطريقة وعلى هذا الشكل من افغانستان نشوب حرب اهلية في افغانستان.

العالم - خاص بالعالم

واوضح نوذر شفيعي في حديث لبرنامج مع الحدث علی شاشة قناة العالم الاخبارية: إن اميركا خاضت أطول حرب لها في أفغانستان ولم تحصد أي ثمار أو نتيجة أو فائدة، بالعكس كانت حرب باهضة الثمن لها، لاسيما وأنها خسرت الكثير من جنودها وقوات الشركات الأمنية الاميركية في أفغانستان، وأيضا قتل الكثير من قوات حلف الشمال الاطلسي.

وأوضح ان القوات الأميركية أنفقت مايقارب ثلاثة تريليون دولار من أموال الأميركيين، وفي المقابل 60 ألف أفغاني فقدوا أراوحهم جراء هذه الحرب التي استمرت 20 عاما.

وبين نوذر شفيعي أن الولايات المتحدة: كانت لديها مخاوف من تحول أفغانستان إلى أنموذج فيتنام في القرن الماضي وأن تتحول أفغانستان الى مستنقع دائم، لذا وصلت إلى قناعة أن لا نتيجة من الحرب المستمرة في أفغانستان، ولكن الاميركان لم يعترفوا بهزيمتهم حتى لا يمسوا الهيمنة الأميركية.

للمزيد إليكم الفيديو المرفق..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف