مهاتير محمد يطالب العالم بدعم الفلسطينيين وإدانة جرائم "إسرائيل"

مهاتير محمد يطالب العالم بدعم الفلسطينيين وإدانة جرائم
الأحد ١٨ يوليو ٢٠٢١ - ٠٥:١٤ بتوقيت غرينتش

جدد رئيس الوزراء الماليزي الأسبق مهاتير محمد، مطالبة العالم بمواصلة دعم الفلسطينيين وإدانة جرائم الاحتلال "الإسرائيلي" في فلسطين.

العالم - فلسطين

وقال محمد، في تصريحات نقلتها وسائل إعلام ماليزية: إن الفلسطينيين يعانون منذ 73 عاما، وعلى العالم الوقوف إلى جانبهم، والتعبير عن اشمئزازهم من الجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبها الصهاينة دون عقاب.

وأضاف: "لا نزال نأمل في رؤية نهاية الفصل العنصري الإسرائيلي، في حياتنا".

وأشار إلى أن ما يحدث في فلسطين يكشف الحقائق البشعة عن الديمقراطيات الغربية ودعاة العالم الحر ونفاقهم وازدواجية المعايير.

وقال: "لا يمكننا أن نكتفي بالجلوس ونتركها تستمر. علينا أن ندعم بنشاط حركة العدالة من أجل فلسطين"، مشددًا على أنه حق أساسي للفلسطينيين العودة إلى أرضهم.

وجاءت تصريحات المسؤول الماليزي خلال حفل التدشين الرسمي لجبهة العمل من أجل فلسطين (JPAF)، وهي مبادرة تضم مجموعة من المهتمين، معظمهم من أساتذة الجامعات والأكاديميين، الذين يتمنون مستقبلاً أفضل للفلسطينيين، وخاصة شبابهم وأطفالهم.

وهنأ مهاتير محمد مؤسسة JPAF لأخذ زمام المبادرة لتكون صوتًا آخر للفلسطينيين؛ لأنهم يستحقون العدالة مثل أي إنسان آخر.

وقال: "علمت أنه سيتم إنشاء كرسي عن العدالة من أجل فلسطين في جامعة سينس إسلام ماليزيا (USIM) قريبًا لدعم عمل JPAF".

وأضاف: "يجب أن تفتح مرافق البحث المتاحة في الجامعة لعملها. يجب أن يمثل إطلاق اليوم بداية المشاركة الوطنية والدولية في هذه القضية النبيلة. إنه ليس مجهودا ماليزيا فقط؛ إنه جهد للإنسانية".

وقال: "إنها محاولة لتصحيح الخطأ، ومطالبة بالعدالة والإنصاف".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف