بالفيديو.. احتجاجات حول العالم ضد قيود الاغلاق الصحية

السبت ٣١ يوليو ٢٠٢١ - ٠٤:٢٨ بتوقيت غرينتش

شهدت كل من استراليا وفرنسا اجراءات أمنية مكثفة ومشددة للحؤول دون خروج تظاهرات واحتجاجات ضد قيود الإغلاق و في ماليزيا خرج المئات في تظاهرة منددة بالحكومة ورئيس الوزراء محيي الدين ياسين.

العالم – اوروبا

واصلت حالات الإصابة بفيروس كورونا الارتفاع في مدينة سيدني الأسترالية وفرضت الشرطة طوقا أمنيا حول منطقة وسط المدينة مما حال دون تنظيم احتجاج مناهض لقيود العزل العام. وأغلقت الشرطة محطات القطارات ومنعت سيارات الأجرة من إنزال الركاب ناشرة نحو ألف من أفرادها لإقامة نقاط تفتيش وتفريق أي تجمعات. وذكرت وسائل إعلام أسترالية أن القائمين على تنظيم الاحتجاج حثوا أتباعهم على تجنب الاحتشاد على أن يتم التظاهر في موعد لاحق. وكان فرض إجراءات عزل عام صارم على سيدني والمناطق المجاورة لمدة أسابيع لمكافحة تفشي سلالة دلتا شديدة العدوى أدى إلى اندلاع مظاهرات عنيفة مطلع الأسبوع الماضي.

الشرطة الفرنسية من جانبها اتخذت مواقع على طول شارع الشانزليزيه في باريس للتصدي لغزو المتظاهرين للشارع الشهير. و انتشر نحو ثلاثة آلاف عنصر من قوات الأمن بأنحاء العاصمة الفرنسية في ثالث يوم سبت من الاحتجاجات ضد تصاريح كوفيد 19 التي ستكون ضرورية لدخول معظم الأماكن والمطاعم.

وعلى الرغم من حظر التجمعات العامة بسبب التدابير الصحية تظاهر مئات الماليزيين ضد حكومتهم التي وصفوها بالفاشلة مطالبين باستقالة رئيس الوزراء محيي الدين ياسين. و منعت الشرطة التي انتشرت بأعداد كبيرة المتظاهرين من دخول ساحة مركزية مصرحة لوسائل إعلام محلية إن المتظاهرين الذين انتهكوا قانون حظر التجمعات سيتم التواصل معهم لاستجوابهم.

وقال احد المتظاهرين: "هذه الحكومة منشغلة عما يعاني منه الناس هذه الحكومة تشل الاقتصاد وتدمر ديمقراطيتنا".

وقالت احدى المشاركات بالاحتجاجات: "إن محيي الدين رئيس وزراء سيء للغاية ويتعين عليه ان يستقيل".

وتعد هذه التظاهرة الأولى في ماليزيا منذ عدة أشهر، حيث عزف كثيرون عن الخروج بسبب القيود الصحية والخوف من العدوى. لكن الغضب تنامى في البلاد ضد الحكومة واستجابتها للوباء الذي ينتشر رغم الاحتواء ومحاولات رئيس الوزراء إبقاء إدارته في السلطة. ومن المقرر أن تنتهي الأحد حالة الطوارئ الصحية السارية منذ ستة أشهر في البلاد لكن لا يزال الاغلاق الوطني مستمراً في ماليزيا.

المزيد من التفاصيل بالفيديو المرفق...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف