شاهد.. احياء ذكرى الانتفاضة الثانية في الضفة الغربية

الثلاثاء ٢٨ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٧:٢٨ بتوقيت غرينتش

أحيا الفلسطينيون الذكرى الحادية والعشرين لانتفاضة الأقصى المعروفة باسم الانتفاضة الفلسطينية الثانية وسط مشاهد متشابهة لتلك التي سبقت هذه الانتفاضة والتي انطلقت في الثامن والعشرين من شهر سبتمبر أيلول في العام ألفين، ما يجعل الأراضي الفلسطينية مهيئة لإنتفاضة ثالثة.

العالم - مراسلون

دقق جيدا في هذا المشهد وحاول ان تجد الفروق بينه وبين هذا المشهد بعيدا عن الشخوص الذين أصبحوا تحت التراب. المشهد الاول عملية اقتحام من رئيس المعارضة الاسرائيلية انذاك ارئيل شارون لباحات المسجد المبارك قبل واحد وعشرين عاما انتهت بانتفاضة فلسطينية ثانية كانت الاشرس في تاريخ الصراع الفلسطيني الاسرائيلي.

ادت الى استشهاد الالاف من الفلسطينيين ومقتل اكثر من الفي اسرائيلي ...ورغم ان نتائج هذه الانتفاضة لم تكن كما يريدها الفلسطينييون الا انها ارخت للكثير من المشاهد اهمها انتقال الصراع مع الاحتلال على الارض الفلسطينينة وليس من خارجها وتحول اداة الصراع بين يدي الفلسطيني من الحجر الى السلاح الناري

اليوم وبعد واحد وعشرين عاما على انطلاق الانتفاضة الفلسطينية الثانية لم يتغير المشهد في الضفة الغربية والقدس المحتلة وان تغير تماما في قطاع غزة بعد ان غادره الاحتلال مرغما تحت ضربات المقاومة الفلسطينية ، لكن على الرغم من استشراس الاحتلال الاسرائيلي في الاستيطان والتهويد وقضم الحق الفلسطيني الا ان الاحتلال وعلى عكس الفلسطينيين لا يبدو مستعدا لحرب وانفجار مشابه لما حدث في العام 2000 والسبب ان جبهة غزة ستكون حاضرة في اي مواجهة .

للمزيد من التفاصيل شاهدوا الفيديو المرفق ..

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف