وقاحة "الاسرائيليين" بلغت حدا حتى انهم ينتقدون صفقة مع الاماراتيين في عقر دارهم

وقاحة
الثلاثاء ٠٥ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٦:٥٧ بتوقيت غرينتش

انتقدت وزيرة بيئة الاحتلال صفقة مبرمة بين شركة إسرائيلية وشركاء إماراتيين بخصوص نقل النفط من الخليج الفارسي إلى أوروبا عبر ميناء "إيلات" بذريعة "مخاطر بيئية".

العالم - الاحتلال

وتُقيِم سلطات الاحتلال طلبا إذا وافقت عليه ستتدفق بموجبه ناقلات نفط لترسو في ميناء إيلات وتفرغ شحناتها لتُنقل بعد ذلك عبر خط أنابيب بري إلى ساحل البحر المتوسط.

وكانت الوزيرة التي تنتمي لحزب "ميرتس" اليساري قد طالبت في وقت سابق بالإلغاء الفوري للاتفاقية الموقعة بين الطرفين.

ويُعرف حزب "ميرتس" اليساري، الذي تنتمي له الوزيرة، بدعمه لقضايا البيئة، علما بأن نشطاء في مجال البيئة كانوا نظموا احتجاجات ضد هذا الاتفاق.

وقالت زاندبرج خلال معرض إكسبو دبي إن حكومة بلادها ستتخذ قرارا "في غضون أسابيع" لكنها حذرت أيضا من أن حدوث أي تسرب نفطي سيُعرض الشعاب المرجانية الشهيرة في إيلات "لخطر كبير لا فكاك منه".

وأبرمت شركة أوروبا-آسيا لخطوط الأنابيب المملوكة لدولة الاحتلال الصفقة مع شركة ميد ريد لاند بريدج التي يشترك في ملكيتها مستثمرون إماراتيون إسرائيليون العام الماضي بعد تطبيع العلاقات بين البلدين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف